المحتوى الرئيسى

سوريا تشكل لجنة للتحقيق في احداث درعا المؤسفة

03/19 20:45

دمشق (ا ف ب) - اعلنت السلطات السورية السبت تشكيل لجنة تابعة لوزارة الداخلية كلفت التحقيق في الاحداث "المؤسفة" التي وقعت في محافظة درعا جنوب دمشق، التي اوقعت اربعة قتلى الجمعة وعددا كبيرا من الجرحى السبت.ونقلت وكالة الانباء الرسمية (سانا) عن مصدر مسؤول ان سوريا شكلت السبت لجنة في وزارة الداخلية للتحقيق في الاحداث "المؤسفة" التي وقعت في محافظة درعا. واوضح المصدر "انه سيتم اتخاذ الاجراءات اللازمة ومحاسبة كل من يثبت التحقيق مسؤوليته او ارتكابه لاي اساءة في هذه الاحداث".وكان ناشط حقوقي من درعا اعلن في اتصال هاتفي مع فرانس برس طالبا عدم الكشف عن اسمه، سقوط عدد كبير من الجرحى اثناء مشاركتهم السبت في جنازة جرت في درعا (100 كلم جنوب دمشق) نتيجة اطلاق قنابل مسيلة للدموع من قبل قوات الامن السورية التي اعتقلت عشرات الاشخاص.والجنازة هي للقتلى الذين سقطوا في مواجهات مع قوات الامن الجمعة. وذكر الناشط الحقوقي ان "الوضع محتدم جدا في درعا" مشيرا الى ان "عدد الجرحى كبير جدا وان رجال الامن الذين كانوا يرتدون الزي الرسمي واللباس المدني قاموا باعتقال عشرات الاشخاص". وتابع "توجه المشاركون في الجنازة بعد الدفن الى قلب المدينة حيث تم قمعهم بالغاز المسيل للدموع".ونقل مصدر حقوقي آخر عن مشاركين في الجنازة السبت ان "الاصابات وقعت نتيجة استنشاق الغاز وتدافع المشاركين في الجنازة". واضاف ان المشاركين كانوا يهتفون "الله سوريا وحرية وبس" و"فزعة فزعة ياحوران"، وهي عبارة محلية تدعو للاستنهاض والمشاركة ضمن "حضور امني مهول".وذكر بيان للمرصد السوري لحقوق الانسان وهو منظمة حقوقية غير حكومية مقرها في لندن السبت ان الاجهزة الامنية السورية اعتقلت عشرات الاشخاص خلال مشاركتهم في تظاهرات جرت الجمعة في مدن سورية تلبية لدعوة +يوم الغضب السوري+ على موقع "فيسبوك". ونقل ان السلطات الأمنية السورية اعتقلت خلال تظاهرات الجمعة "عشرات الاشخاص في درعا وغيرها من المحافظات".ونشر المرصد اسماء حسين مصطفى علي، وأبو بكر أيوب شعبان، ونايف ايوب شعبان الذين قال انهم اعتقلوا أمام الجامع الأموي بدمشق. كما تم اعتقال بسام أبو نبوب، وبلال أبو نبوب، ورزق الفالوجي، وأكثم البرماوي بالاضافة الى نجلي عبد الوهاب المسالمة في مدينة درعا، بحسب المرصد. واشارت المنظمة الحقوقية الى اعتقال سعيد سليم السعيد في مدينة حمص.وكان مصدر حقوقي اكد لفرانس برس الجمعة ان قوات الامن "اطلقت الرصاص الحي على المتظاهرين" اثناء تظاهرة الجمعة ما ادى الى "وقوع اربعة قتلى ومئات الجرحى". واضاف ان الاجهزة الامنية "قامت باختطاف عدد من الجرحى من مستشفى درعا الوطني ونقلتهم بطائرات مروحية الى جهة غير معلومة".في حين اعلنت السلطات السورية الجمعة وقوع اعمال "فوضى وشغب" في محافظة درعا، اثناء تظاهرة تدخلت قوات الامن لتفريقها.وذكرت وكالة الانباء الرسمية (سانا) انه "خلال تجمع عدد من المواطنين في محافظة درعا بالقرب من الجامع العمري بعد ظهر اليوم الجمعة استغل بعض المندسين هذا الموقف وعمدوا الى احداث الفوضى والشغب". واضافت الوكالة ان "مندسين" الحقوا "اضرارا بالممتلكات العامة والخاصة (...) مما استدعى تدخل عناصر حفظ الامن حرصا على سلامة المواطنين والممتلكات فاعتدى عليهم مثيرو الشغب ثم تفرقوا".وكانت الولايات المتحدة نددت بشدة الجمعة باعمال العنف ضد المتظاهرين في سوريا بعد مقتل اربعة اشخاص في تظاهرات مطالبة باصلاحات "ودعت الحكومة السورية الى السماح بالتظاهرات السلمية". كما اعتبر الامين العام للامم المتحدة بان كي مون الجمعة ان استخدام "العنف" ضد المتظاهرين في سوريا امر "غير مقبول".وتجري موجة التظاهرات التي دعت اليها صفحة على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك" باسم "الثورة السورية ضد بشار الاسد 2011" للمرة الثالثة في سوريا. وشهدت المدن السورية الجمعة مجموعة من المظاهرات اندلعت عقب صلاة الجمعة في عدة مدن في سابقة في سوريا منذ اندلاع الثورات في البلدان العربية المطالبة بالاصلاحات ومكافحة الفساد والتي ادت الى الاطاحة بالرئيسين زين العابدين بن علي في تونس وحسني مبارك في مصر.كما فرقت قوات الامن السورية الاربعاء تجمعا ضم عشرات من اهالي معتقلين ومؤازرين لهم في ساحة المرجة قرب وزارة الداخلية في وسط دمشق لتقديم رسالة الى وزير الداخلية السوري سعيد سمور يناشدونه فيها اخلاء سبيل ابنائهم قبل ان تعتقل عددا كبيرا منهم. وقد رفعوا صور معتقلين ولافتات تطالب بالحرية لمعتقلي الرأي في سوريا.وتظاهر عشرات المواطنين السوريين الثلاثاء منادين بالتغيير والحرية في سوق الحميدية المجاور لجامع بني امية الكبير في وسط العاصمة السورية، بحسب شريط فيديو عرضته مواقع معارضة.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل