المحتوى الرئيسى

أوباما: الشروط المفروضة على القذافي غير قابلة للتفاوض

03/18 21:31

واشنطن، الولايات المتحدة الأمريكية (CNN) -- في كلمة له حول ليبيا الجمعة، قال الرئيس الأمريكي، باراك أوباما، إن الزعيم الليبي معمر القذافي فقد ثقة شعبه ومشروعيته كرئيس لليبيا، مضيفاً أنه إذا ترك من دون متابعة "فإننا نعتقد أن القذافي سيرتكب فظاعات ضد شعبه، وأنه قد يعمل على زعزعة الاستقرار."وأضاف أوباما في كلمة ألقاها في البيت الأبيض "أن القيم الديمقراطية التي نمثلها سيتم سحقها وتجاوزها.. وستتحول كلمات المجتمع الدولي إلى مجرد كلمات جوفاء"، مضيفاً أن القذافي تجاهل رغبة شعبه وإرادة المجتمع الدولي.وأضاف أن الشروط المفروضة على القذافي غير قابلة للتفاوض، وأنه إذا لم يستجب القذافي لهذه الشروط، و"أنه إذا لم يذعن فإنه سيواجه تبعات ذلك.. ولن نتصرف لوحدنا"، مشيراً إلى أ قرار مجلس الأمن سيفرض من خلال الأعمال العسكرية.وأكد أوباما أن الولايات المتحدة ستعمل مع التحالف الدولي وأن القوات العسكرية الأمريكية لن تدخل الأراضي الليبية، وأنه بلاده لن تستخدم قوة أكبر من اللازم.وقال أوباما إن ليبيا مجرد فصل آخر من فصول التغيير التي تتكشف في مختلف أنحاء الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، موضحاً أن التعيير لم ولا يمكن أن يفرض بوساطة الولايات المتحدة أو أي قوة أجنبية، وأن على شعوب المنطقة أن يقرروا مصيرهم بأنفسهم.وأوضح الرئيس الأمريكي أن القذافي اختار القمع الوحشي ضد الاحتجاجات السلمية وقام بمهاجمة المستشفيات وشن حملة ترويع ضد الناس، ولهذا "تحركنا وفرضنا عقوبات."وقال إن الرئيس الليبي برهن على مدى عقود استعداده للعنف واقتطف عنه تهديده لأهالي بنغازي الخميس وأنه قال لهم إنه "لن يرحمهم"، مشيراً إلى التحرك الدولي الأخير هدفه "حماية المدنيين الليبيين ومحاسبة نظام القذافي"، وأنه لا بد من وضع حد لذلك.وأضاف كذلك أن "ما دفعنا للتصرف هو تعنت القذافي وإصراره على ارتكاب عمليات قتل جماعي"، وأن التحرك يتم بالتنسيق مع دول أوروبية وعربية.وأشار أوباما إلى أن وزيرة الخارجية الأمريكية، هيلاري كلينتون، سوف تسافر إلى أوروبا السبت للبتاحث بشأن كيفية تطبيق قرار مجلس الأمن الدولي بشأن فرض حظر جوي على ليبيا. 

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل