المحتوى الرئيسى

«9 مارس» تطالب بالتحقيق مع القيادات الجامعية المتورطة فى دخول الشرطة العسكرية «الحرم»

03/18 21:03

دعت حركة 9 مارس لاستقلال الجامعات إلى تشكيل لجنة تحقيق فورية من أساتذة كليات الحقوق، للتحقيق مع القيادات الجامعية التى تسببت فى دخول الشرطة العسكرية الحرم الجامعى، وطالبت الحركة فى بيان أصدرته، الجمعة، بوقف كل القيادات المتورطة فى هذه الأفعال عن العمل لحين الانتهاء من التحقيقات، فى حين علق طلاب جامعة القاهرة اعتصامهم، السبت، من أجل المشاركة فى الاستفتاء على التعديلات الدستورية. قال الأساتذة إن المظاهرات والاعتصامات المطالبة برحيل القيادات المرتبطة بالنظام السابق، وبحقوق الطلاب وأعضاء هيئة التدريس، وإعادة تشكيلها بالانتخاب إيجابية، رغم الخلاف المشروع حول بعض المطالب، وأضافوا: «يجب علينا تحية هذه اليقظة، ونأمل فى استمرارها وترشيدها». ورصد الأساتذة فى بيانهم عدة تجاوزات منها اعتداء مجموعة من مؤيدى الدكتور سامى عبدالعزيز، عميد كلية الإعلام بجامعة القاهرة، لفظياً على الأساتذة والطلاب المطالبين بإقالته، وهو موقف يشبه تعامل النظام السابق مع الثورة، كما استدعى أمين عام الجامعة الشرطة العسكرية للمرة الثانية إلى داخل الجامعة، مدعياً قيام الطلاب المعتصمين بأعمال تخريب. وذكر البيان أن عدداً من أعضاء هيئة التدريس بكلية طب الأسنان جامعة عين شمس هددوا الطلاب والأساتذة المشاركين فى الاحتجاجات باستدعاء الشرطة العسكرية، وفى جامعة المنيا أدخل رئيس الجامعة حراسة خاصة من الشرطة العسكرية إلى مكتبه. وأوضح الأساتذة أن العهد الدولى للحقوق الاجتماعية والاقتصادية والثقافية للأمم المتحدة يمنع نشر قوات عسكرية داخل الجامعات، واتهموا الإدارات الجامعية باختلاق أحداث عنف أو صنعها بما يؤدى لتخريب العملية التعليمية، وطالبوا المحتجين من الطلاب والإداريين وأعضاء هيئة التدريس، بعدم تعطيل العملية التعليمية، وصياغة مطالبهم بشكل واضح، والحوار حولها بعقل منفتح.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل