المحتوى الرئيسى

موسى: قرار مجلس الامن بشأن ليبيا يضع حدودا..

03/18 16:47

القاهرة (رويترز) - قال عمرو موسى الامين العام لجامعة الدول العربية لرويترز يوم الجمعة ان قرار مجلس الامن الدولي بشأن ليبيا يهدف الى حماية المدنيين ولا يؤيد اي غزو وطلب من كل الاطراف "عدم التمادي."وصرح موسى بأن مشاركة اي دولة عربية في تطبيق الحظر الجوي او في اي تحرك اخر ستناقش على مستوى ثنائي لان قرار جامعة الدول العربية الذي أيد فرض حظر جوي لم يحدد خطوات اخرى من جانب الدول.وكانت الجامعة التي علقت عضوية ليبيا فيها بسبب تعاملها مع الاحتجاجات دعت يوم 12 مارس اذار الى فرض منطقة حظر طيران فوق ليبيا وهي خطوة كانت ضرورية لدعم الولايات المتحدة وأوروبا لمثل هذه الخطوة.وقال لرويترز "الهدف هو حماية المدنيين أولا لا الغزو او الاحتلال. القرار واضح في هذه النقطة."وأقر مجلس الامن الدولي أمس فرض حظر للطيران فوق ليبيا لوقف تقدم قوات الحكومة التي تقترب الان من مدينة بنغازي التي تسيطر عليها المعارضة المسلحة وأقر أيضا "كل الاجراءات الضرورية" لحماية المدنيين.واستطرد "لا نريد لاي جانب التمادي بما في ذلك ليبيا بمهاجمة السكان المدنيين. مهمتنا الاساسية هي حماية السكان المدنيين الليبيين. هذه مهمتنا هذا هدفنا."وردا على سؤال حول الخطوات التي يتوقع أن تتخذها الدول العربية بخلاف الدعوة لفرض حظر طيران فوق ليبيا قال موسى "القرار ليس في يد الجامعة العربية. أعتقد أن الامر تجري مناقشته على مستوى ثنائي مع بعض الدول العربية."ولم يذكر بالاسم أي دولة وقال دبلوماسيون ان قطر والامارات قد تنضمان الى عملية عسكرية في ليبيا. وذكر موسى أن المزيد من المناقشات حول طريقة حماية المدنيين ستجرى غدا في باريس حيث يستضيف الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي زعماء يشاركون في التخطيط.وعند سؤاله حول دور الضربات الجوية قال موسى ان الجامعة العربية " أكدت أن التشويش على أجهزة الرادار لن يسمح بمهاجمة السكان المدنيين."وأضاف "قرار الجامعة كان واضحا ما نحتاجه هو فرض منطقة حظر طيران ومناطق امنة."

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل