المحتوى الرئيسى

انفجار سيارة محملة بالبنزين أعلى كوبرى السيدة عائشة .. ولاخسائر فى الأرواح

03/18 21:18

انفجرت الجمعه ، سيارة نقل محملة بالبنزين أعلى كوبرى السيدة عائشة، قالت التحقيقات الأولية إن النيران أتت على السيارة بالكامل وأن السائق نجا من موت محقق حيث ترك السيارة فور اشتعالها وأبلغ الحماية المدنية، أضافت التحقيقات أن السائق ترك السيارة أعلى الكوبرى خوفا من السير بها أسفله نظراً لتكدس المنطقة بالمواطنين والسيارات فى حالة انفجار السيارة، دلت التحريات أن البنزين المشتعل سقط من بين فتحات الكوبرى فاشتعلت النيران بشخص كان أسفل الكوبرى أصيب بحروق كبيرة وتم نقله إلى المستشفى فى حالة سيئة، انتقل لمكان الواقعة عدد من قيادات الحماية المدنية والقوات المسلحة وتم إخماد النيران وحضر فريق من نيابة الخليفة لمعاينة المكان، وتعطلت حركة المرور أعلى الكوبرى، وأصيبت منطقة السيدة عائشة بشلل مرورى حتى ساعة متأخرة من مساء الجمعه . تحرر محضر بالواقعة أحيل للنيابة التى تولت التحقيق. وقرر المهندس عبدالله غراب، وزير البترول والثروة المعدنية، تشكيل لجنة فنية برئاسة المهندس محمد شعيب، نائب رئيس الهيئة لشؤون العمليات، وبعضوية محمد عطية، رئيس شركة التعاون للبترول، والمهندس رفيق عبدالغفار، مساعد رئيس الهيئة للأمن الصناعى وحماية البيئة، للتحقيق فى ملابسات وأسباب حادث اشتعال شاحنة نقل الوقود التابعة لشركة التعاون للبترول، الذى وقع الجمعه  بمنطقة السيدة عائشة. وانتقل رئيس شركة التعاون للبترول ومساعد رئيس الهيئة للعمليات إلى موقع الحادث للاطمئنان على عمليات السيطرة على الحريق وإخماده. تلقى العقيد أحمد خلاف، رئيس غرفة إطفاء القاهرة، بلاغا من الأهالى باشتعال النيران فى سيارة نقل محملة بالبنزين أعلى كوبرى السيدة عائشة وأصابت الأهالى بالرعب خوفا من انفجارها أعلى الكوبرى. انتقل لمكان الواقعة كل من اللواء محمود على واللواء عبدالعزيز النحاس، مدير إدارة الحماية المدنية لقطاع غرب، واللواء عاطف ذكى، مدير المطافى، وبصحبتهم أكثر من 15 سيارات إطفاء كما انتقل لمكان الواقعة عدد كبير من سيارات القوات المسلحة والشرطة العسكرية. بمعاينة المكان تبين اندلاع النيران داخل «كونتينر» تابع لشركة التعاون للغاز فى منتصف كوبرى السيدة عائشة وأن النيران اشتعلت بكثافة وغطى دخانها الميدان بالكامل مما أصاب الأهالى بحالة من الزعر، وأن السائق فر هاربا من مكان الواقعة خوفا من انفجار السيارة أعلى الكوبرى، تم إخماد النيران فى تمام التاسعة صباحا وعندما حضر مسؤول الشركة التابعة لها السيارة وفتح التنك اشتعلت النيران من جديد وسقطت كمية من البنزين أسفل الكوبرى أصابت شخصاً تبين أنه متسول بحروق نسبتها 70%. والتقت «المصرى اليوم» شهود عيان وتحدثت للواء عاطف ذكى، مدير الإدارة، وقال إن النيران اشتعلت فى تمام الساعة الثامنة صباحا وأن السائق فكر فى قيادة السيارة عند اشتعالها لكنه وجد أنه من الأفضل أن يتركها أعلى الكوبرى حتى لا يتعرض عدد كبير من المواطنين وقائدى السيارات للضرر فى حالة انفجار السيارة فى الميدان، أضاف الشهود أن رجال الإطفاء حضروا بعد 20 دقيقة من إبلاغهم بالواقعة وأنهم تمكنوا من إخماد النيران المشتعلة فى السيارة بعد نصف ساعة من وصولهم إلا أن النيران اشتعلت من جديد وبشكل كثيف فاستخدموا الرمال المبللة بالمياه فى عمليات الإطفاء خوفا من انفجار السيارة. وقال اللواء عاطف ذكى، مدير الحماية المدنية بالقاهرة، لـ«المصرى اليوم» إن السيارة كانت معرضة للانفجار فى حالة تأخر رجال الإطفاء، أضاف: تم تأمين المكان عن طريق إخلاء كوبرى السيدة عائشة من السيارات بالكامل وتغيير مسارات الطرق منعا لتكدث السيارات بالميدان وكذلك تم نشر عدد كبير من سيارات الإطفاء أسفل الكوبرى من جميع الاتجاهات خوفا من تجدد اشتعال النيران أو انفجار السيارة، وعن شائعة تفحم سائق السيارة أكد ذكى أن السائق ترك السيارة فور اشتعالها وأنه ذهب لقسم الخليفة لتحرير محضر رسمى بالواقعة وأن الشخص الذى احترق بالكامل «متسول» كان أسفل الكوبرى وتسرب إليه البنزين المشتعل من خلال فتحات الكبرى. فى الوقت نفسه، انتقل فريق من نيابة الخليفة برئاسة ضياء شفيع، وكيل النائب العام، لمعاينة المكان وتحديد أسباب اشتعال السيارة.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل