المحتوى الرئيسى

طارق الزمر لـ "العربية": رفضت الهروب من السجن خوفا من التصفية

03/18 10:16

دبي - العربية.نت نفى السجين السياسي السابق المصري طارق الزمر، والذي قضى نحو 30 عاماً في السجون المصرية بتهمة التخطيط والمساعدة في اغتيال السادات، تورطه في هذه الحادثة. جاء ذلك في حديث مع "العربية" يبث الجمعة 18-3-2011. وأكد الزمر أن تلك العملية لم تكن مدرجة في خطة الثورة التي أعدها ابن عمه عبود الزمر. وحذر من بقايا فلول نظام مبارك الذين تورطوا في عملية فتح السجون من أبو زعبل والنطرون، وفرار الآلاف من السجناء إبان الثورة الشعبية بالتواطئ مع بعض البلطجية البدو، وما زالوا يعبثون حتى اللحظة بأمن المجتمع، على حد تعبيره. وأكد أنه طلب منه رفقة مجموعة من السجناء السياسيين الفرار، لكنهم رفضوا بحجة أن تصفيتهم مرتبطة بالخروج من السجن وليس البقاء داخله. وفي ما يتعلق بقضية اغتيال الرئيس المصري السابق أنور السادات، اعتبر الزمر أنها بمثابة الضربة الكبرى للسياسات الأمريكية في منطقة الشرق الأوسط. وأشار الزمر إلى أن إبرام معاهدة كامب ديفيد ساهمت في تدعيم وتعاظم النفوذ الإسرائيلي الأمريكي في منطقة الشرق الأوسط مقابل تهميش الحضور المصري. وأضاف: "معاهدة كامب ديفيد بها نصوص لم تُفعل ولم تنفذ بشكل كافٍ حتى الآن، وهي تنصب في صالح إسرائيل، ويتم من خلالها التعامل بغطرسة وإجحاف شديد مع مصر والعرب وقضاياهم".

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل