المحتوى الرئيسى
alaan TV

آلاف البحرينيين يتظاهرون قرب المنامة رغم اعلان الطوارئ

03/18 14:15

المنامة : بدأ آلاف البحرينيين تظاهرة عقب صلاة الجمعة في قرية الدراز قرب المنامة في تحد لحالة الطوارئ المعلنة في البلاد.وكانت المعارضة البحرينية اعلنت الخميس أنها ستواصل التظاهرات السلمية المطالبة بالديمقراطية، مؤكدة أنها لن تسمح بإخماد حركة الاحتجاج التي انطلقت في منتصف فبراير/شباط.وأكد الأمين العام لجمعية الوفاق الوطني الإسلامية الشيخ علي سلمان خلال مؤتمر صحفي شاركت فيه ست من حركات المعارضة أنهم لن يستسلموا أمام الجيش، ولن يدخلوا في مواجهة مع رجال الأمن ولا الجيش المحلي أو الخارجي.وأضاف أن البحرين بحاجة لإيجاد حل للأزمة من خلال الحل السياسي وإيقاف ما وصفه بـ"عسكرة البحرين" من خلال سحب القوات السعودية والإماراتية وعودة الجيش البحريني إلى ثكناته، حسب تعبيره.وطالب باطلاق سراح القياديين المعارضين الذين اعلن الجيش توقيفهم معتبرة ان اعتقالهم تصعيد جديد للموقف ودعت الدولة لتحكيم منطق العقل.وكانت حركة الوفاق البحرينية المعارضة قد اتهمت قوات الامن البحرينية بأنها اعتقلت ما لا يقل عن ستة من قادة المعارضة، الذين يتزعمون حركة الاحتجاجات في البلاد.وتأتي هذه الاتهامات مع تزايد الانتقادات الدولية لطريقة تعامل السلطات البحرينية مع المحتجين، فيما طلبت وزارة الخارجية البريطانية من رعاياها مغادرة البلاد في اسرع وقت.وطالبت مفوضة حقوق الانسان في الامم المتحدة نافي بيلاي الحكومة البحرينية لجم قوات الامن، التي قيل انها قتلت وضربت واعتقلت بشكل عشوائي متظاهرين بحرينيين، وهاجمت افرادا من طواقم الاسعاف الطبي.واعربت بيلاي عن مخاوفها من مما وصفته بأنه "احتلال عسكري للمستشفيات" في البحرين.واضافت: "هناك انباء عن اعتقالات قسرية، وقتل، وضرب محتجين وافراد من الطواقم الطبية، واحتلال للمستشفيات والمراكز الصحية من قبل العديد من قوات الامن".وقالت بيلاي، وهي قاضية سابقة في محكمة جرائم الحرب الدولية، في بيان صدر عنها ان هذا "مفزع وغير قانوني".في غضون ذلك ، ذكرت تقارير اخبارية ان البحرين قبلت مبادرة تركية لبدء حوار مع المعارضة .وكان رئيس الوزراء التركي رجب طيب اردوجان عقد اجتماعا في أنقرة مع وزير الخارجية السعودي سعود الفيصل بحثت خلاله الوضع الراهن في البحرين والشرق الأوسط، وما يمكن أن تقوم به تركيا في هذا الاطار.وكثفت القوات البحرينية من دورياتها في وسط المنامة، بعد ان فرضت حظرا ليليا للتجول إثر عملية اقتحام دوار اللؤلؤة يوم الأربعاء التي أسفرت عن مقتل ستة أشخاص.وانتشرت الدبابات التابعة لقوات درع الخليج، ومعظمها قوات سعودية، في شوارع العاصمة، وفي محيط دوار اللؤلؤة.ويشدد الجيش من سيطرته التامة على مجمع السليمانية الطبي حيث يعالج المصابون نتيجة المواجهات في دوار اللؤلؤة.ويشار إلى أن البحرين التي يشكل الشيعة 75% من سكانها تشهد منذ أكثر من شهر تظاهرات تطالب بإصلاحات سياسية حقيقة وجادة ،في مقدمها إقالة الحكومة وتشكيل أخرى تبدأ بإصلاحات سياسية وديمقراطية حقيقية، ووضع دستور جديد للبلاد يتضمن نظام ملكية دستورية. وقتل خلال هذه التظاهرات ستة أشخاص فيما أصيب العشرات بجروح.وكانت المعارضة البحرينية وجهت الاثنين بيانا إلى الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون تطالب فيه بحماية شعب البحرين من دخول قوات سعودية وخليجية إلى البلاد، محذرة من خطر شن "حرب من قبل جيش مسلح ضد المواطنين البحرينيين" ومعتبرة دخول تلك القوات "احتلالا سافرا".ويذكر أن قوات درع الجزيرة، التي أعلن عن دخول قوات منها إلى البحرين، هي قوات مشتركة تأسست عام 1986 من السعودية والإمارات والكويت وقطر والبحرين وعمان بدأت ب 5000 جندي وتجاوزت الآن الثلاثين ألفا من الضباط والجنود بينهم نحو 21 ألف مقاتل، ويقيمون في حفر الباطن بالقرب من الحدود الكويتية السعودية.تاريخ التحديث :- توقيت جرينتش :       الجمعة , 18 - 3 - 2011 الساعة : 1:55 مساءًتوقيت مكة المكرمة :  الجمعة , 18 - 3 - 2011 الساعة : 4:55 مساءً

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل