المحتوى الرئيسى

صحف: مبارك يقاضي "الجزيرة" وإيران تتوعد الخليج

03/18 08:49

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- تصدر قرار مجلس الأمن الدولي بفرض منطقة حظر جوي على ليبيا، الصفحات الرئيسية لمعظم الصحف العربية الصادرة الجمعة، وسط أنباء تفيد بمشاركة دول عربية في تنفيذ القرار الدولي، الذي يشمل أيضاً تحركات برية ضد القوات الموالية للزعيم الليبي معمر القذافي، داخل الأراضي الليبية.كما احتلت الأحداث المتلاحقة التي تشهدها مملكة البحرين مساحات بارزة، في ظل إعلان الدولة الخليجية اعتقال عدد من قيادات المعارضة، بتهمة "التخابر" مع دول أجنبية، في الوقت الذي لوحت فيه إيران بإشعال حرب "سُنية - شيعية" في منطقة الخليج، بعد استعانة البحرين بقوات "درع الجزيرة"، لمواجهة احتجاجات المعارضة الشيعية.الحياة:أبرزت صحيفة "الحياة" اللندنية عنواناً رئيسياً في الشأن الليبي، يقول: القذافي يرد بالتهديد بمهاجمة أهداف مدنية وعسكرية في المتوسط: سندخل إلى بنغازي ولننتسامح مع الخونة.. الحظر الجوي الدولي يشمل تحركات برية ومشاركة عربية.وفي التفاصيل كتبت الصحيفة: دفعت فرنسا، بدعم كبير من لبنان وبريطانيا، نحو تبني مجلس الأمن قراراً ليل أمس الخميس، يفرض حظراً للطيران في مناطق في ليبيا، ويخوّل استخدام الدول القوة الجوية لمنع تحرك قوات العقيد معمر القذافي برّاً وجواً، مع التعهد بعدم احتلال ليبيا أو إرسال قوات برية أجنبية إلى الأراضي الليبية.وسارعت وزارة الدفاع الليبية إلى التهديد بأن ليبيا ستهاجم أهدافاً مدنية وعسكرية في المتوسط، رداً على أي هجوم أجنبي، وقالت في بيان إن "أي عمل عسكري خارجي ضد ليبيا سيعرض كل الملاحة الجوية والبحرية في البحر المتوسط للخطر، وستصبح كل السابلة المدنية والعسكرية أهدافاً للهجوم المضاد الليبي."جاء هذا في وقت لمّحت مصادر دبلوماسية فرنسية إلى أن ضربة جوية ضد قوات القذافي يمكن أن تتم "خلال ساعات" فقط من صدور قرار مجلس الأمن، وقالت مصادر فرنسية مطلعة لـ"الحياة" إن باريس ستستضيف السبت لقاء يشمل ممثلين عن الاتحاد الأوروبي والجامعة العربية والاتحاد الأفريقي لمناقشة الترتيبات العملية لتطبيق الإجراءات العسكرية ضد القذافي.ووجه القذافي مساء أمس كلمة صوتية إلى سكان بنغازي، معقل المعارضة في الشرق، أعلن فيها أن قواته ستدخل المدينة ولن تتسامح مع من وصفهم بالخونة والزنادقة. وشن هجوماً على قطر، وقال ان الثوار هم في الحقيقية "شذاذ آفاق"، جاؤوا من أفغانستان ومصر وتونس. وجاءت كلمته في ظل أنباء عن استعداد الجيش الليبي لشن هجوم على المدينة التي أكد مسؤول أمريكي كبير أن قوات القذافي باتت قريبة منها.القدس العربي:أما صحيفة "القدس العربي"، التي تصدر في لندن أيضاً، في تصدر صفحتها الرئيسية عنوان يقول: أنور السادات يعلن تشكيل وفد من شباب الثورة للذهاب إلى شرم الشيخ ومطالبته برد أموال الشعب.. مبارك يتعهد بمقاضاة "الجزيرة" وجون كيري لاتهامه بامتلاك 31.5 مليار دولار فيأمريكا.وكتبت تحت هذا العنوان: تراجع مكتب السيناتور الأمريكي جون كيري، رئيس لجنة الشؤون الخارجية بمجلس الشيوخ، عن تصريحات له حول ثروة الرئيس السابق حسني مبارك بالولايات المتحدة، حيث صرح بأن بلاده جمدت أرصدة وممتلكات لمبارك وأسرته تبلغ قيمتها أكثر من 30 مليار دولار أمريكي.وقال فريدرك جون، المتحدث باسم كيري إنه كان يتحدث عن العقيد الليبي معمر القذافي وليس مبارك، وكانت وزارة الخارجية الأمريكية أعلنت قبل أسبوعين تجميد حسابات بالبنوك وعقارات للقذافي وأبنائه تبلغ قيمتها 31.5 مليار دولار.وأصدر مكتب مبارك أمس (الخميس) بياناً تعهد بمقاضاة جون كيري وقناة الجزيرة التي أذاعت تصريحاته، وجاء فيه: لاحظ الرئيس السابق وأسرته أن الادعاءات الكاذبة والباطلة التي تصدر ضدهم وعن ثروتهم، بدأت في منحنى جديد، حيث ادعت قناة الجزيرة القطرية نقلاً عن السيد جون كيري، رئيس لجنة العلاقات الخارجية بمجلس الشيوخ الأمريكي، أن السلطات الأمريكية جمدت 31.5 مليار دولار من ثروة الرئيس السابق وممتلكاته، ولما كان الأمر قد خرج عن حد السكوت عليه ووصل إلى درجة من الهزلية المتعمدة للإساءة البالغة للسيد الرئيس السابق وأسرته، فقد قرروا الآتي:أولاً: اتخاذ كافة الإجراءات القانونية اللازمة من خلال الممثل القانوني لرفع الدعاوى ضد كل من قناة الجزيرة والسيد جون كيري وأي وسيلة إعلامية أخرى ستستمر في نشر هذه الأكاذيب.ثانياً: سيكون هذا إجراء أوليا وسيقوم مكتب السيد الرئيس السابق باتخاذ إجراءات أخرى متلاحقة ضد كل من يحاول المساس بشرفه ونزاهته لتوضح للشعب المصري أن الرئيس السابق وأسرته لم يستغلوا نفوذهم بأي صورة كانت، وأن إقرار الذمة المالية النهائي المقدم من الرئيس السابق لا يوجد به أي أخطاء وأنه يعبر عن الواقع، وسوف تتم ملاحقة مقدمو البلاغات الكاذبة تباعاً في الأيام القادمة.في غضون ذلك، ذكر أنور عصمت السادات، وكيل مؤسسي حزب الإصلاح والتنمية، أنه وبعض القوى الوطنية يبحثون حالياً في ما بينهم، تشكيل وفد منهم بجانب بعض من شباب الثورة، للذهاب إلى شرم الشيخ للقاء الرئيس السابق حسني مبارك وأسرته، والوصول معهم إلى حل جذري بشأن إعادة الأموال التي تعد ملكاً للشعب مع ضمان محاكمة عادلة لمبارك وأسرته.المصري اليوم:وبعيداً عن الشأن المصري، تصدر الصفحة الرئيسية لصحيفة "المصري اليوم" القاهرية، عنواناً في الشأن الخليجي يقول: إيران تلوّح بحرب "شيعية- سُنية" بعد الدعم الخليجي لـ"البحرين."وقالت تحت هذا العنوان: لوحت إيران بإشعال حرب سُنية ـ شيعية في المنطقة، وهددت بخنق من سمتهم "المعتدين"، بعد إرسال السعودية والإمارات قوات عسكرية لدعم حكومة البحرين السُنية، في مواجهة احتجاجات المعارضة البحرينية ـ الشيعية في معظمها ـ محذرة من أن الأزمة يمكن أن تقود إلى "صراع أوسع نطاقاً."ووجه الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد تحذيراً إلى القادة السعوديين والإماراتيين، معتبراً أن "التدخل العسكري عمل مشين ومحكوم عليه بالفشل، وشعوب المنطقة ترى أنه من صنع الولايات المتحدة."وقال: "أقول لبعض الذين أرسلوا قوات مسلحة إلى البحرين، إن بعض دول المنطقة أرسلت في الماضي قوات إلى جيران لها، ومن ثم يجب استخلاص العبر مثلما حصل لصدام حسين"، وأضاف: "الولايات المتحدة ليست صديقة وفية لكم، فقد ضحت في الماضي بأصدقائها خصوصاً صدام"، وانتقد "نجاد" قادة البحرين ودعاهم إلى الاستجابة لمطالب المعارضة.واستدعت إيران سفيرها في المنامة، احتجاجاً على ما وصفته بـ"قتل شعب البحرين من جانب حكومته"، وهدد حسين نجفى، عضو لجنة الأمن القومي والسياسة الخارجية بالبرلمان، بأنه "إذا لم يتم إخماد نيران السعوديين في البحرين، فإن طهران وبدافع الحفاظ على استقرار المنطقة، ستتحرك سريعاً لخنق الدول المعتدية"، وقال وزير الدفاع الإيراني أحمد وحيدي إن هذا التدخل "سيزيد التوتر ويخرب الأمن والاستقرار في المنطقة."وتابعت الصحيفة: خرج الإيرانيون في مظاهرات للتنديد بحكام البحرين والسعودية والإمارات، كما شهدت لبنان والعراق والسعودية مظاهرات للشيعة، ضد قمع المحتجين البحرينيين.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل