المحتوى الرئيسى

كلينتون طلبت شن غارات من مصر

03/18 02:15

ذكر موقع ديبكا الإسرائيلي أن وزيرة الخارجية الأميركية هيلاري كلينتون طلبت خلال زيارتها لمصر أمس الأربعاء من رئيس المجلس العسكري الأعلى الحاكم المشير محمد حسين طنطاوي الموافقة على استخدام قواعد جوية مصرية في إطار حظر الطيران فوق الأراضي الليبية، ولتوجيه ضربات جوية ضد أهداف في ليبيا.ونقل الموقع القريب من الاستخبارات الإسرائيلية عن مصادر عسكرية أميركية أن الوزيرة الأميركية قالت لطنطاوي إنها تأمل موافقة مجلس الأمن الدولي على منطقة لحظر الطيران بليبيا في جلسته الطارئة اليوم الخميس.لكنها أوضحت أن ذلك قد لا يكون كافيا لوقف تقدم قوات العقيد معمر القذافي وأن واشنطن قد تلجأ لعمليات عسكرية ضد الكتائب التابعة للعقيد الليبي.ولم تدل كلينتون بمزيد من التفاصيل، لكن المصادر التي تحدثت لموقع ديبكا قالت إن البيت الأبيض يرجح خيار طلعات عسكرية أميركية لوقف تقدم قوات القذافي تجاه بنغازي ثانية المدن الليبية الكبرى ومعقل الثوار الرئيسي.وبحسب هذه المصادر، فإن هذه العمليات هي أقل ما يمكن القيام به للحفاظ على سيطرة الثوار على المدينة، وأكثر من ذلك لمنع القذافي من إعلان نصره على المعارضة والأطراف الخارجية المناصرة لها.وتشمل الخطة أيضا -كما يضيف ديبكا- جانبا آخر تجري دراسته في واشنطن تقضي بتنفيذ طلعات جوية ضد حكومة القذافي ومراكز عسكرية في العاصمة طرابلس.ومن جانبه وعد طنطاوي -وفق الموقع الإخباري- الوزيرة الأميركية بالعمل على إقناع المجلس العسكري الأعلى اليوم الخميس قبل جلسة مجلس الأمن وإبلاغها بقرار المجلس قبل مغادرتها الشرق الأوسط.وبحسب المصادر، فإن البنتاغون ينوي استخدام قاعدة المنصورة وهي أكبر قاعدة جوية مصرية لتنفيذ الحظر الجوي والقيام بغارات جوية على ليبيا.وفي وقت لاحق اليوم، قالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية المصرية منحة باخوم إن مصر لن تشارك في أي تدخل عسكري في ليبيا، وذلك ردا على تعليقات كلينتون بشأن مشاركة عربية في الحظر الجوي.يشار إلى أن قطعا بحرية أميركية تتمركز قبالة السواحل الليبية، منها حاملة الطائرات "يو أس أس إنتربرايز" والطراد القاذف للصواريخ "لايتي غولف"، إضافة لحاملة المروحيات "يو أس أس كيرسارج".

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل