المحتوى الرئيسى

آخر الأخبار:باكستان تطالب واشنطن بالاعتذار عن غارة قتل فيها العشرات

03/18 02:20

"مقتل مدنيين ورجال شرطة إلى جانب المسلحين" نددت باكستان بشدة بالهجوم الذي شنته طائرات بدون طيار على معقل طالبان في المنطقة القبلية شمال غربي البلاد، وطالبت الولايات المتحدة بالاعتذار والتوضيح. وقتل في الهجمات 35 شخصا بينهم مدنيون وأفراد شرطة إلى جانب المسلحين المستهدفين حين قصفت صواريخ أطلقتها هذه الطائرات على معسكر تدريب في بلدة داتا خيل على بعد 40 كيلومترا غرب ميران شاه المركز الرئيسي في منطقة شمال وزيرستان القبلية. وقالت تيهمينا جانجوا المتحدثة باسم وزارة الخارجية الباكستانية إن وزير الخارجية سلمان بشير قد طلب من السفير الأمريكي في باكستان كاميرون مونتر الاعتذار والتوضيح.وأضافت أنه أوعز إلى سفير باكستان في واشنطن حسين حقاني بتقديم نفس الطلب. من جهته قال قائد الجيش الباكستاني الجنرال اشفق كياني الخميس إن هذا القصف "لا يمكن السكوت عليه و يمثل استهانة تامة بالحياة البشرية". وأعرب الجنرال كياني في بيان رسمي عن الأسف واكد أن الجيش الباكستاني قدم احتجاجا شديد اللهجة مؤكدا ان الغارة استهدفت مجلسا لحكماء قبائل المنطقة. وتعد المناطق القبلية المتاخمة للحدود مع افغانستان, منطقة نفوذ حركة طالبان الباكستانية, والهجوم الأخير هو سابع هجوم من نوعه خلال 9 ايام والأشد دموية منذ آب/أغسطس العام 2008 وتصعيد الحملة العسكرية في المنطقة المجاورة لأفغانستان. وتتهم السلطات حركة طالبان الباكستانية التي تدين بالولاء للقاعدة, بالمسؤولية عن سلسلة تفجيرات واعمال عنف شبه يومية أسفرت عن سقوط اكثر من 4100 قتيل في أنحاء البلاد خلال السنوات الماضية. وتشير تقديرات إلى ان الغارات بالطائرات الأمريكية بدون طيار أسفرن عام 2010 عن سقوط أكثر من 670 قتيلا, وتأتي هذه الهجمات فيما شهدت البلاد احتجاجات مناوئة للولايات المتحدة في عدد من المدن الباكستانية احتجاجا على قرار محكمة باكستانية بتبرئة والإفراج عن ريمون دافيز عميل الوكالة الاستخبارات الأمريكية الذي كان معتقلا بتهمة قتل رجلين في بمدينة لاهور في كانون الثاني/يناير الماضي. وجاءت تبرئة دافيز بعد عفو أقارب القتيلين عنه وتأكيدهم للقاضي أنهم تلقوا التعويض الذي يعرف بـ "الدية"، وفقاً للشريعة الإسلامية، المعمول بها في المحاكم الباكستانية.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل