المحتوى الرئيسى

مؤگدا أن أفلامه عالجت الفساد والظلم والقهر‮ ‬كريم عبد العزيز‮:‬‮ ‬أنا مع الثورة من الأول وأرفض التخوين

03/18 00:20

‮< < ‬هو‮ »‬واحد من الناس‮« ‬التي تقدم افلاما محترمة وهادفة‮.. ‬يرفض تماما ان يكون‮ »‬خارج عن القانون‮« ‬ويفضل ان تكون‮ »‬محطة مصر‮« ‬أولا في محطاته الفنية‮.. ‬نموذج للفنان اصحاب الادوار المؤثرة المعجونة بخفة الدم المصرية والشخصية الكاريزمية‮.. ‬تجده احيانا‮ »‬أبو علي‮« ‬واحيانا اخري‮ »‬الباشا تلميذ‮«..‬انه الفنان كريم عبد العزيز‮.. ‬احد نجوم السينما المصرية في الوقت الحالي وحوار سريع حول الثورة المصرية‮.. »‬فاصل ونعود‮« ‬في السطور التالية‮..‮> ‬كيف تري ثورة‮ ‬25‮ ‬يناير التي قادت التغيير في مصر؟‮>> ‬لقد أعلنت موقفي منذ اللحظة الاولي وساندت الثورة من البداية وحتي النهاية تشهد علي ذلك مداخلاتي التليفزيونية والفضائية التي اكدت خلالها شرعية المطالب التي ينادي بها المعتصمون في ميدان التحرير باعتبارها مطالب شعبية وشرعية وانتقدت بشدة التعامل الامني العنيف وحتي بعد ان حققت الثورة اهدافها واسقطت النظام تبين للناس جميعا حجم الفساد الرهيب الذي‮ ‬ينخر في جسد المجتمع مما يؤكد ان الثورة المصرية نجحت في تطهير البلاد ولا تزال امامها الكثير والكثير لتحققه في الفترة المقبلة‮.‬‮> ‬ترددت شائعات حول سفرك للخارج واتهمتك بالتحفظ في ابداء رأيك بسبب مصاهرتك لرجل الاعمال هاني سرور القيادي بالحزب الوطني؟‮>> ‬والله العظيم لم اترك مصر علي الاطلاق ولست هذا الرجل الذي يترك بلده في هذا التوقيت الصعب وموقفي واضح وصريح منذ البداية لأنني فنان احترم نفسي ووطني وجمهوري وظللت خلال الثورة اتابع التطورات لحظة بلحظة الا انني ارفض ركوب الموجة او السطو علي انجاز الشباب وادعاء البطولة فهذا وقت يجب ان نبتعد فيه عن المزايدات‮.. ‬وبالنسبة لمصاهرتي لرجل الاعمال هاني سرور فليس معني ذلك تأييدي لمواقفه السياسية او انتمائي للحزب الوطني علي الاطلاق‮.. ‬ليس لي دعوي من قريب او بعيد باتجاهات حمايا السياسية والفكرية‮.. ‬ولا تحاسبوني عليها،‮ ‬انا اعلنت موقفي مرارا وتكرارا ان أحداث ثورة‮ ‬25‮ ‬يناير‮ ‬غيرت مجري التاريخ في مصر،‮ ‬كما أرفض مبدأ التخوين فليس معني عدم ذهابي الي ميدان التحرير انني اكره بلدي علي الاطلاق وكنت اتمني المشاركة الا انني كنت افضل عدم خطف الاضواء من الشباب اصحاب الثورة الحقيقيين والمواطن المصري ذكي للغاية ويعرف جيدا من كان مؤيدا للنظام ومن كان معارضا له‮.. ‬ومن كان يرغب في ركوب الموجة ومن عبر عن رأيه بوضوح وشفافية دون رياء او‮ ‬تملق‮..‬جمهورنا وشعبنا ذكي للغاية ولا يستطيع احد ان يخدعه فهو قادر علي فضح المتلونيين الذين كانوا بالامس القريب يؤمنون برأي ويعلنونه والآن تحولوا‮ ‬180‮ ‬درجة الي النقيض تماما وأؤكد من جديد انني ارفض المزايدة علي ثورة الشباب او السطو عليها وسرقته كما انني ارفض فكرة التخوين لاننا كلنا مصريون والكل يحب وطنه ولكن لكن انسان طريقة في التعبير عن هذا الحب واذا اختلفت الطريقة فلا يعني ذلك تعالي اصوات الخيانة والعمالة‮.‬‮> ‬وماذا عن رأيك في شباب التحرير؟‮ ‬‮>> ‬الشعب المصري اثبت للجميع انه قادر علي فعل المعجزات بشبابه الواعي المتفتح الذي قاد ثورة شعبية سلمية حافظت علي بلادها بعيدا عن العنف والتخريب‮.. ‬ثورة كانت المثل الاول الذي سيحتذي بها العالم في ثوراته‮.. ‬وفي ذلك اشيد بشجاعة الشباب صانعي الحدث الاساسيين الذين تسلحوا بسلاح المعلوماتية كذلك انحني اجلالا للشهداء الذين قدموا ارواحهم فداء للوطن‮.. ‬الذين ضحوا بانفسهم من أجل‮ ‬غد افضل لاهلهم واحفادهم ووطنهم فهنيئا لهم الجنة وهنيئا لنا الحرية‮.‬‮> ‬قمت ببطولة العديد من الافلام التي انتقدت اوضاع المجتمع المصري سواء الخاصة بتفشي الفساد في الداخلية وصراع رجال الاعمال والخروج علي القانون؟‮>> ‬اعتز بهذه الافلام القريبة الي قلبي وارتبط بكيمياء خاصة تجمعني بالكاتب المبدع بلال فضل الذي اعتز بصداقته كثيرا ونحرص خلال اعمالنا الفنية علي مناقشة اوضاع مجتمعنا وطرح القضايا التي تهم كل مواطن والعمل علي مناقشة السلبيات التي طغت في مجتمعنا وكانت تنذر بان المجتمع علي وشك الانفجار بسبب تفشي الفساد والقهر والظلم المجتمعي‮..‬وبصراحة تستهويني مثل هذه الشخصيات واحرص في افلامي ان اكون منحازا للطبقة المقهورة المطحونة ولا احب الشخصيات المسطحة واحرص في افلامي ان ادخل حالة من التحدي وان اثبت انني لست بطلا بل ممثلا جيدا واتمني ان اكون قد نلت رضا الجمهور‮.‬‮> ‬فيلمك الاخير‮ »‬فاصل ونعود‮« ‬والذي تزامن عرضه مع انطلاق الثورة واثرت بالسلب علي مشاهدته وايرادته في دور العرض؟‮ ‬‮>> ‬كله يهون عشان خاطر الثورة ومصر‮.. ‬نعم إيرادات الفيلم تأثرت سلبا بالأحداث لأن معظم الأنشطة توقفت تقريبا بشكل كامل خصوصا وأن حظر التجوال الذي كان مفروضا علي‮ ‬معظم المدن المصرية الرئيسية كان يلتهم معظم ساعات اليوم‮ ‬،‮ ‬وهذا بدوره سبب رئيسي من أسباب عدم حصول الفيلم علي نسبة متابعة عالية وقد تحدثت مع المنتج هشام عبد الخالق بخصوص استئناف خطة الدعاية للفيلم وهذا ما يحدث بالفعل في الوقت الحالي‮.‬

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل