المحتوى الرئيسى
alaan TV

> أنصار السنة تدعو للمشاركة في الاستفتاء وسلفية الإسكندرية تؤيد التعديلات

03/17 21:05

حثت الدعوة السلفية في الإسكندرية المواطنين للمشاركة في الاستفتاء علي التعديلات الدستورية غداً وقالت في بيان أصدرته بهذا الشأن: الموافقة علي التعديلات الدستورية من شأنها تثبيت المادة الثانية من الدستور بجانب المواد الأخري مثل منع مزدوج الجنسية من قيادة البلاد في وقت تتربص فيه دول العالم بنا، وتريد أن تقودنا عن طريق وكلائها. وحثت علي المشاركة من أجل عودة الجيش إلي ثكناته وعودة الحياة الطبيعية. ووصفت الدعوة السلفية التعديلات بأنها خطوة علي الطريق الصحيح والمشاركة في الاستفتاء من أجل تفويت الفرصة علي الأعداء الذين يريدون أن يلتفوا علي مكتسبات الثورة. وفي السياق ذاته أعلن مجلس شوري علماء جماعة أنصار السنة المحمدية، أنه لا مانع شرعياً من المشاركة السياسية في مجلسي الشعب والشوري والمحليات، لأنها وسيلة من وسائل التمكين للدعوة ونشرها بين فئآت المجتمع. وقال الشيخ جمال عبدالرحمن مقرر مجلس شوري علماء الجماعة لـ«روزاليوسف»: لا يوجد ما يمنع من الترشح في الانتخابات النيابية والتشريعية ولكن نفضل للعلماء والدعاة ألا يترشحوا بأنفسهم حتي لا ينشغلوا عن الدعوة وإنما يقدمون ويدعمون من يتبني قضايا الإسلام ومصلحة الأمة. طالب المجلس المواطنين بألا يتأخروا عن التصويت «بالموافقة» علي التعديلات لأن إيجابياتها والمصلحة المرجوة منها أكثر من سلبياتها. المجلس دعا المواطنين خلال جلسته الأخيرة أن يصوتوا في الانتخابات النيابية والرئاسية المقبلة للمرشح الذي يرونه أكثر تبنياً لقضايا الإسلام ومصلحة الأمة، مؤكدين أن الأمة رجالاً ونساء شيباً وشباباً لن يسمحوا لأحد أن يمس المادة الثانية من الدستور بالتغيير أو التبديل في أي صياغة مقبلة للدستور. ويضم مجلس شوري جماعة أنصار السنة المحمدية في تشكيله الجديد كلاً من: د.عبدالله شاكر رئيس المجلس، والشيخ محمد حسين يعقوب، والشيخ محمد حسان، ود.جمال المراكبي، والشيخ مصطفي بن العدوي، والشيخ أبو بكر الحنبلي أعضاء، والشيخ وحيد بن عبدالسلام بالي خادماً، والشيخ جمال عبدالرحمن مقرراً، واللافت أن عدداً كبيراً من جماعة أنصار السنة لديه اعتراضات علي العضويات الجديدة في مجلس الإدارة والتي لم يأخذ انضمامها شكلاً قانونياً.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل