المحتوى الرئيسى

> الإسماعيلي جاهز بعبدربه والسعيد وفرج في مواجهة «سوفاباكو»

03/17 21:01

يلتقي اليوم في تمام الساعة السابعة والنصف فريق الإسماعيلي مع سوفاباكو بطل كينيا في مباراة الذهاب لدور الـ32 من بطولة الكونفيدرالية علي استاد الإسماعيلية، وكان الإسماعيلي قد اختتم تدريباته أمس حيث قام الهولندي مارك فوتا المدير الفني بعمل تدريب منفرد للثلاثي حسني عبدربه وعبدالله السعيد وأحمد سمير فرج للتركيز علي كيفية التسديد علي المرمي واستغلال مهاراتهم. كما أدي الفريق الكيني مرانه الرئيسي أمس علي ملعب المباراة حسب لوائح الاتحاد الإفريقي «الكاف» وسط ترحيب كبير من الجماهير التي حرصت علي مشاهدة المران. وقد عقد مؤتمر صحفي أمس من جانب مدربين الفريقين للرد علي جميع الاستفسارات الخاصة بمباراة اليوم حيث أكد جيمي سنوما المدير الفني للفريق سوفاباكو أنه يعرف الدراويش جيداً وشاهد مبارياته السابقة مع الفريق في مارس الماضي من خلال بطولة دوري الأبطال. موضحاً أن فترة توقف الدوري في مصر بسبب الأحداث التي تمر بها البلاد تعد نقطة إيجابية لصالح سوفاباكو للخروج بنتيجة إيجابية تسهل مهمته في لقاء العودة بنيروبي أوائل أبريل المقبل، مشيراً إلي أن الفريق تم إعداده بصورة جيدة. أكد الهولندي مارك فوتا أن اللقاء صعب لأنه الأول للإسماعيلي بعد فترة توقف طويلة بعكس الفريق الكيني، موضحاً أن الدراويش كانوا قادرين علي الفوز بكأس مصر هذا الموسم في حالة عدم إلغاء المسابقة وأنه يضع كل تركيزه للحصول علي بطولة هذا الموسم من خلال مشاركته إفريقياً. وعلي جانب المؤتمر رفض الهولندي فوتا الإجابة عن الاتهامات التي وجهت إليه بأنه وراء عرض الاحتراف لعبدالله السعيد باعتباره سمسار لاعبين. يخوض الإسماعيلي المباراة بتغيير في شكل صفوفه الدفاعية والوسط بعد إصابة شادي محمد وعدم جاهزية إبراهيم يحيي ليكون محمد صبحي في حراسة المرمي أمامه أحمد خيري ليبرو والمعتصم سالم وعبدالله الشحات وأحمد سمير فرج وأحمد صديق وحسني عبدربه ومحمد حمص وعبدالله السعيد وجوديون ومحسن أبوجريشة.. ويدير المباراة طاقم تحكيم مغربي مكون من جياد رضواني ومعه رواني بوعزة وبكاي منعوم وحكم رابع هو الرحماني منير والمراقب سعالو جيوم الإثيوبي. علي صعيد آخر جلس أمس مندوبو التليفزيون الكيني مع مسئولي الإدارة للاتفاق علي تصوير وإذاعة المباراة بصوت معلق خاص بهم علي أن تكون المعاملة بالمثل في لقاء العودة.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل