المحتوى الرئيسى

المنتخب الأولمبى والشباب يرفضان اتهامات مسئولى الإسماعيلى

03/17 20:20

أعرب مسئولو المنتخبين الأولمبى والشباب عن استيائهما الشديد من تصريحات الجهاز الفنى للإسماعيلى، بقيادة الهولندى مارك فوتا، تفيد بتعنتهم فى عودة لاعبى الدراويش لناديهم قبل مباراته الرسمية، وعدم مساواته بناديى الأهلى والزمالك، مؤكدين أن هناك تساهلا من جانبهم فى إرسال اللاعبين لأنديتهم فى أى مباراة رسمية، عكس ما صرح به مسئولو الدراويش. طارق السعيد، المدرب المساعد للمنتخب الأولمبى: أبدى لـ"اليوم السابع" اندهاشه الشديد من تصريحات فوتا، مشيرا إلى أنها تصريحات مغلوطة، رافضا كل الاتهامات التى ساقها المدير الفنى للدراويش. وأضاف السعيد أن الجهاز الفنى للمنتخب الأولمبى لا يكيل بمكيالين مع جميع أندية الدورى، سواء الممتاز أو الدرجة الثانية، فالكل سواسية فى المنتخب، مؤكدا أن على جبر مدافع المنتخب الإسماعيلى متواجد حاليا مع ناديه استعدادا لمباراة سوفاباكا الكينى المقرر لها غدا، الجمعة، باستاد الإسماعيلية فى ذهاب دور الـ32 للكونفدرالية الأفريقية، على أن يعود لمعسكر المنتخب فور انتهاء المباراة مباشرة، أسوة بزملائه فى المنتخب شهاب الدين أحمد وأحمد شكرى لاعبى الأهلى وحسام عرفات لاعب الزمالك وإسلام رمضان ظهير أيسر حرس الحدود والمرتبطين أيضا مع أنديتهم بمباريات أفريقية. اختتم نجم الزمالك والأهلى السابق حديثه بالقول، إن المنتخب الأولمبى لا يقف مطلقا أمام مصلحة أى ناد، طالما لا تتعارض مع مصلحة المنتخب. من جانبه تضامن أيمن حافظ، المدير الإدارى لمنتخب الشباب، مع طارق السعيد، معربا عن استغرابه الشديد هو الآخر من تصريحات مسئولى الإسماعيلى، قائلا لـ"اليـوم السابع"، إن منتخب الشباب يضم لاعبين من الإسماعيلى، وهما أحمد حجازى مدافع الفريق وأحمد عواد حارس مرمى، والمنتخب عاد للقاهرة مساء أمس، الأربعاء، بعد مشاركته فى دورة بالإمارات حاز على لقبها بعد الفوز فى أربع مباريات. استكمل حافظ حديثه بالإشارة إلى أن هناك إداريين من الإسماعيلى حضروا له ظهر اليوم إلى مقر اتحاد الكرة بالجبلاية وحصلوا على جوازات سفر اللاعبين بكل سلاسة وهدوء، مؤكدا رفضه أن يرسل جوازات السفر مع اللاعبين لأنه دائما يخاطب الجهاز الإدارى للأندية بعيدا عن اللاعبين تماما. وأضاف المدير الإدارى للمنتخب الشباب أنه يحاول دائما أن يقوم بتذليل جميع العقبات التى تقف أمام أى لاعب حتى لو كانت بعيدة عنه ضاربا المثل بلاعبى المنتخب عمر جابر ومحمد إبراهيم والذين سافرا لفريقهما الزمالك من الإمارات لسوريا بعد مباراة المنتخب الأخيرة أمام الكاميرون بإمارة الشارقة الإماراتية وقام بمصاحبة اللاعبين حتى إقلاع الطائرة من مطار الشارقة وذلل جميع المشاكل التى واجهتهما قبل السفر، مؤكدا أنه لا يدخر أى جهد فى سبيل سفر أو عودة أى لاعب بالمنتخب. واختتم حافظ حديثه بالقول، إنه لابد من مسئولى الإسماعيلى أن يدركوا أن لاعبى منتخب الشباب مازالوا تحت سن الـ20 عاماً ومسابقة الدورى متوقفة حاليا ويجوز للمنتخب أن يضمهم فى أى وقت وبعيدا عن فريقهم الأول لأنهم غير مقيدين بالدرجة الأولى.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل