المحتوى الرئيسى

لجنــة التنسـيق بين النقـابات المهنــية بالثغــر توافق علي التعديلات الدستورية.. وتضع رؤية للإصلاح الأمني

03/17 12:35

وافقت لجنة التنسيق بين النقابات المهنية في الندوة التي أقيمت بنقابة الأسنان بالإسكندرية علي التعديلات الدستورية. وناشدت أعضاء النقابات المهنية البالغ عددهم 17 نقابة تضم 500 ألف نقابي علي التصويت بنعم يوم الاستفتاء.. صرح بذلك الدكتور محمد البنا-رئيس لجنة التنسيق بين النقابات.كما أصدرت اللجنة بيانا للوضع الأمني في مصر ورؤية للإصلاح والخروج من الأزمة جاء فيه أن تردي الوضع الأمني يرجع إلي غياب الشرطة وانسحابها من الشارع بجميع أطيافها وعدم القيام بدورها. وحدوث فصام بين الشرطة والشعب نتيجة تصرفات خاطئة. عبر ما يزيد علي أربعين سنة كانت فيها الشرطة في خدمة النظام وبلغ الفصام ذروته بعد الممارسات القمعية والقتل والجرح أثناء ثورة 25 يناير وتجنيدهم لعصابات البلطجية والمساجين والشرطة السرية ضد الثوار المسالمين. واصرار الشرطة وقياداتها علي حماية المتورطين والمسئولين عن الجرائم المرتكبة في حق الشعب والثوار. والدور الخفي لأمن الدولة وفلول الحزب الوطني وبعض رجال الأعمال في تحريك البلطجية لإشارة الرعب للشعب المسالم.كما تقدمت اللجنة بمشروع يتكون من جبهة أمن داخلية انتقالية مؤقتة مشتركة من ضباط الشرطة الجنائية الشرفاء وضباط الاحتياط بالقوات المسلحة والمتطوعين من الشباب باللجان الشعبية لاعادة الأمان والانضباط إلي الشارع بحيث يكون معروفاً ومحدداً في كل حي الضابط المسئول من القوات المسلحة والضابط المسئول من الشرطة واللجنة الشعبية ولها منسق منتخب.أشاروا إلي ان هذا الحل يستلزم أمرين هما: تقديم جميع المسئولين عن الجرائم والمتورطين فيها للعدالة. والاعتذار المعلن من الداخلية اعترافا بأنها اخطأت في حق الشعب. وعلي المدي القريب وخلال ستة أشهر قبول دفعات استثنائية من خريجي كليات الحقوق كضباط شرطة بعد تدريبهم. وقبول دفعات استثنائية من خريجي المعاهد المتوسط للعمل كأمناء شرطة بعد تدريبهم ستة أشهر والاستفادة من آلاف الشباب. وتغير لون وشكل زي الشرطة. واصلاح مناهج الشرطة وغرس قيم احترام الشعب وحقوق الإنسان.  

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل