المحتوى الرئيسى
alaan TV

قيادات كنسية: لا للتعديلات الدستورية

03/17 18:21

كتب - مصطفى مخلوف:أكدت قيادات مسيحية أنها سترفض التعديلات الدستورية المزمع عقدها يوم السبت المقبل، وقال بعضهم إنهم يدعون الشعب المصري مسلميه ومسيحييه بالتصويت بـ '' لا '' على تلك التعديلات المقترحه.وقال نيافة الأنبا مرقس، أحد قيادات كنائس شبرا الخيمة، أن صلاحيات الرئيس التي لا تزال موجودة في التعديلات الجديدة، ونسبة الـ 50% عمال وفلاحين داخل البرلمان، واختيار الرئيس لنائبه بدون شروط أو اختصاصات، هي أهم الاسباب التي جعلته يدعو إلى التصويت على التعديلات الدستورية بـ "لا".فيما قال القُمص عبدالمسيح ابو الخير، إنه بشكل شخصي يرفض التعديلات للعديد من الاسباب منها، أن الصلاحيات التي يعطيها الدستور للرئيس الجديد تصنع ديكتاتورًا جديدًا، إضافة إلى أن التعديلات التي اقترحتها لجنة تعديل الدستور جعلت اللجنة التي ستُشكل لتعديل الدستور مقتصرة على أعضاء مجلسي الشعب والشورى.وأضاف أبو الخير أن تلك اللجنة الي سيبلغ عدد أعضائها 100 عضو، حسب التعديل المقترح، سيكون أغلبها مكون من أعضاء فلول الحزب الوطني، أو من جماعة الإخوان المسلمين، مما يفتح الباب لانتشار الفساد ثانية، أو الدعوة لإقامة دولة دينية في مصر، مما يدخلها في متاهات كبيرة.وقال القمص عبدالمسيح أن رؤية شباب الثورة وغالبية الأحزاب والقوى السياسية، بما فيهم المسيحيين كجزء من تلك الأحزاب والقوى هي، لا للتعديلات الدستورية.من جانبه، قال الناشط مدحت قلاده، باحث سياسي ورئيس اتحاد المنظمات القبطية الأوروبية، أن دستور 1971 الحالي ، يتعرض للمرة الثالثة لعملية ترقيع، مما يستدعي وضع دستور جديد للبلاد يحقق مطالب الثورة.وقال قلاده أن القوى السياسية الحالية في الشارع المصري، هي فلول الحزب الوطني، وقيادات جماعة الإخوان المسلمين، مما يسمح لهم ذلك بالمنافسة منفردين.وأضاف قلادة أن جماعة الإخوان المسلمين لا تزال تستخدم نفس الأساليب القديمة في استقطاب المواطنين، عن طريق شنط غذائية يتم توزيعها في تلك الآونة ببعض المناطق، مما اعتبرها قلادة بمثابة الرشوة للمواطنين، داعيًا كافة المصريين إلى رفض التعديلات الدستورية المقترحة.اقرأ أيضًا:

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل