المحتوى الرئيسى

شباب الوفد يعلنون رفضهم للتعديلات الدستورية

03/17 18:00

أصدر شباب حزب الوفد بياناً أعلنوا فيه رفضهم للتعديلات الدستورية، ووصفوا دستور 1971 بالآثم، ويصنع من الرئيس القادم ديكتاتوراً جديداً، كما طالبوا بجمعية تأسيسية لوضع دستور جديد ديمقراطى لكل الشعب يكفل حق المواطنة. وأكد بيان شباب الوفد أن التخوف من إطالة فترة بقاء الجيش لتأمين الجبهة الداخلية لمصر يخالف الواقع، لأننا سنقوم فى كل الأحوال بعمل دستور جديد لمصر بدلاً من دستور 71، سواء قبلنا بالتعديلات أو رفضناها الآن. وأشاروا إلى أن الدستور مازال يعطى لرئيس الجمهورية القادم سلطات شبه مطلقة منها سلطة حل مجلس الشعب وسلطة حل الحكومة، وغيرها من السلطات التى تصنع فرعوناً جديداً لمصر. وأعاد بيان شباب الوفد طرح خطة التحول الديمقراطى التى تضمن تحقيق أهداف الثورة، وتتمثل هذه الخطة فى 10 نقاط هى: "رفض التعديلات الدستورية، إصدار إعلان دستورى مؤقت من المجلس الأعلى للقوات المسلحة يحدد المحاور الأساسية لنظام الحكم خلال الفترة الانتقالية، صدور مرسوم بقانون من المجلس الأعلى للقوات المسلحة بتشكيل جمعية تأسيسية لوضع دستور جديد للبلاد، حل المجلس الشعبية المحلية، تكليف اللجنة الدستورية بوضع مشروعات جديدة لقوانين مباشرة الحقوق السياسية، طرح مشروع الدستور الجديد للحوار الوطنى ثم إجراء الاستفتاء الشعبى للموافقة عليه، إجراء الانتخابية الرئاسية، إجراء الانتخابات التشريعية، تشكيل حكومة ديمقراطية من الحزب أو الفائز بالأغلبية فى الانتخابات التشريعية، إجراء الانتخابات المحلية ."

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل