المحتوى الرئيسى

بعد مقتل طفل وإصابة المئات.. النيابة تٌحقق في أحداث الشغب بالشرقية

03/16 22:52

الزقازيق - أ ش أبدأت نيابة الإبراهيمية بالشرقية تحقيقاتها في أحداث الشغب التي وقعت بين قريتى ''الخهضرية'' و''كفور نجم''، والتى راح ضحيتها صبي عمره 11 عاماً كما أصيب خلالها 7 من رجال الشرطة من بينهم ضابطان و5 جنود بالإضافة إلى إصابة أكثر من 100 شخص من الأهالى بطلقات نارية وجروح وكسور .واستمع محمود خليفة، رئيس النيابة، لأقوال عم الصبي المتوفي والذي اتهم صاحب معمل ألبان بقرية ''كفور'' نجم بإطلاق النار على المجني عليه خلال الأحداث فأرداه قتيلاً.   وأمر رئيس النيابة بسرعة تحديد مثيرى الشغب في القريتين وانتداب خبراء الأدلة الجنائية لمعاينة الأماكن المحترقة، وجهات فنية متخصصة لتقدير قيمة الخسائر والتلفيات، كما صرح بدفن جثة الصب .وقد تم تشييع جثمان الصبى الضحية فى موكب جنائزى مهيب شارك فيه آلاف المواطنين تقدمهم اللواء حسين أبوشناق مدير أمن الشرقية ، وتمت السيطرة على الموقف وإعادة الهدوء للقريتين والإبقاء على قوات للفصل بينهما ومنع تجدد الاشتباكات.وصرح مصدر أمنى مسئول بأنه تقرر عقد جلسة صلح عرفية بحضور الحاكم العسكرى ومدير الأمن بالمحافظة ورموز العائلات بالقريتين لإنهاء الخصومة بين الجانبين.اقرأ أيضا:الصحة: 51 مصابًا في أحداث شغب المقطم والقلعة والسيدة عائشة

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل