المحتوى الرئيسى
alaan TV

الحسيني يحث الدعاة على الدعوة لإعادة بناء مصر ومحاربة الفوضى

03/16 21:38

القاهرة- أ ش أ طالب وزير الأوقاف الدكتور عبدالله الحسيني القيادات الدينية والدعاة وخطباء المساجد ان يتحملوا مسئوليتهم في هذه الظروف العصيبة في قيادة سفينة المجتمع إلى بر الامان.وحث الحسينى - خلال لقاءه الأربعاء مع مديري المديريات الاقليمية ومديري الدعوة بجميع المحافظات - الدعاة أن يستثمروا مكانتهم المتميزة في قلوب المواطنين وقدرتهم على التأثير فيهم بالتركيز في دعوتهم على مواجهة الفوضى والاضطرابات وتعظيم قيم الولاء والانتماء والمواطنة، ودعوة المواطنين على العودة إلى العمل والانتاج وانتظام الحياة لتستعيد مصر عافيتها بما ينعكس على مستوى معيشة المجتمع.وأكد أنه لا يليق ابدا بالدعاة أن يكونوا دعاة للفوضى التي تؤدى إلى اضطراب المجتمع وشل حركته واستنزاف موارده وطاقاته او الاساءة للأخرين فحرية التعبير لا تعنى ابدا التشهير والتشكيك وتلويث الذمم بالباطل دون دليل.ودعا الدكتور الحسينى الدعاة ان يكونوا في طليعة الصفوف الداعمة للحفاظ على امن مصر واستقرارها وسلامة منشآتها ومرافقها وعدم الخروج على النظام العام وان يبينوا للمواطنين أن تعطيل مصالح الناس ووقف عملية الانتاج ليست من الاسلام الذى يرفض التخريب والهدم وترويع وتعطيل مصالح الناس والاضرار بأمن الوطن واستقراره ، وان مهمة الدعاة في هذه المرحلة هي ترسيخ القيم والاخلاقيات النبيلة التي يحفل بها الاسلام وتعد الضمان والوحيد لتقدم المجتمع والنهوض به لا الانفلات القيمي والأخلاقي اكثر خطورة على المجتمع من الانفلات الأمني.وقد تم خلال اللقاء مناقشة واقع الدعوة الاسلامية وكيفية النهوض بها لمواجهة التحديات الداخلية والخارجية وتفعيل دور الدعاة في التواصل مع المجتمع كما تناول اللقاء المشروع الوطني لوزارة الاوقاف في هذه المرحلة والذى يركز على اصلاح حال الدعوة الاسلامية ورفع مستوى الداعية الثقافي وتمكينه من ادواته ليكون خطيبا متميزا يجذب الناس ويحببهم في الدين ويحافظ على منبره بعدم السماح لجماعة أو تيار ما ان يستغلها لإشاعة فكر معين يبعد بها عن المنهج الوسطى المعتدل الذى عرفت به الوزارة.اقرأ أيضا:الحكومة تُطالب المواطنين بالإبلاغ عن أي مظاهر لخرق القانون

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل