المحتوى الرئيسى

«اتحاد شباب الثورة» يدعو إلى وقف الاحتجاجات ويرسل وفوداً لإقناع العمال

03/16 21:19

أطلق اتحاد شباب الثورة دعوة لتعليق الاحتجاجات الفئوية، ابتداء من الأسبوع المقبل، بهدف عودة الإنتاج وحرصاً على الاقتصاد القومى. وتتزامن الدعوة مع تقرير أصدره مركز معلومات مجلس الوزراء، يكشف فيه تراجع مؤشر دخل الأسرة المصرية، خلال فبراير الماضى، بنسبة 61٪ قياساً إلى مستواه خلال ديسمبر 2010. وقال اتحاد شباب الثورة، فى بيان أصدره الخميس، إنه سيرسل وفوداً إلى الشركات والمصانع والمصالح الحكومية لتشجيع العمال على استئناف أعمالهم لرفع معدلات الإنتاج، مع احتفاظهم بحق التظاهر من أجل مطالبهم المشروعة فى غير أوقات العمل الرسمية. وأضاف البيان أن هذه الوفود ستتحرك بالتنسيق مع القوى السياسية والمنظمات الأهلية. من جانبه، كشف مركز معلومات مجلس الوزراء تراجع مؤشر مستوى دخل الأسرة بنسبة 61.2٪ خلال فبراير الماضى، قياساً إلى مستواه خلال ديسمبر 2010 ليصل المؤشر إلى 23.7 نقطة. وأكد تقرير المركز، الذى أصدره الخميس، تزايد الشعور بالتشاؤم لدى المستهلكين تجاه الأحوال المالية، فضلاً عن تزايد الشعور بالتشاؤم تجاه الأحوال المادية للأسرة، إذ يرى 67٪ من المستهلكين تدهوراً فى حالة الاقتصاد نظراً لارتفاع الأسعار، مقابل 26٪ أرجعوا التدهور إلى تزايد معدل البطالة. وحسب التقرير نفسه، فإن هناك تحسناً فى مؤشر توقعات تحسن الحالة المعيشية والاقتصادية للأسرة والمجتمع خلال شهر فبراير ليصل المؤشر إلى 192 نقطة مقابل 109.5 نقطة خلال ديسمبر 2010. وكشف التقرير أن تحسن مؤشر «توقعات» الحالة الاقتصادية يرجع إلى أن 14.7٪ من المستهلكين توقعوا زيادة فرص العمل، و8٪ توقعوا انخفاض الأسعار، و6.4٪ توقعوا زيادة الاستثمارات وإقامة مشروعات جديدة.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل