المحتوى الرئيسى

"سياسيون" يطالبون بمحاكمة قتلة شهداء الثورة

03/16 19:45

طالب عدد من النشطاء السياسيين والحقوقيين والصحفيين بإلغاء المحاكم والقوانين الاستثنائية والإفراج الفورى عن المعتقلين، ومحاكمة كل من تسبب فى إراقة دم شهداء 28 يناير. كما طالبوا خلال مؤتمر حاشد بعنوان "المعتقلين السياسيين فى المحاكم العسكرية" عقدته لجنة الحريات بنقابة الصحفيين ظهر اليوم بمحاكمة كل من "نهب وأهدر مقدرات البلد وعلى رأسهم الرئيس المخلوع"، وتقديم الفاسدين لمحاكمة علنية عاجلة، وإلغاء قانون الطوارئ، وإسقاط دستور 1971 ووضع دستور جديد.. فضلاً عن محاكمة كل من قام بتعذيب الثوار داخل المتحف المصرى. وقالت رشا عزب الناشطة والصحفية إن حرية الصحافة تعيش أسوأ عصورها وأكثر قيوداً من "عصر مبارك" حيث زادت المحظورات على المعلومات والمواد التى يتم نشرها خاصة فيما يخص قضايا التعذيب. ووسط حالة من الحزن والبكاء الشديد روى عدد من أهالى المعتقلين مأساة أبنائهم الذين اعتقلوا منذ بداية الثورة حتى الآن وخاصة يوم 9 مارس حيث تم فض اعتصامهم من ميدان التحرير. مؤكدين أن أبناءهم ليسوا بلطجية كما أشيع عنهم. عقب هذا المؤتمر، نظم أهالى المعتقلين والشهداء وقفة احتجاجية حاشدة على سلالم نقابة الصحفيين مطالبين بالإفراج عن أبنائهم وعدم محاكمتهم أمام النيابات العسكرية بل مدنية.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل