المحتوى الرئيسى

أصحاب "الثقيل" يتهمون "ميناء بورسعيد" بفرض "جباية" على شاحناتهم

03/16 18:36

اتهم أصحاب سيارات النقل الثقيل ببورسعيد، رئيس هيئة ميناء بورسعيد اللواء إبراهيم صديق ومدير تحصيل رسوم الموازين، بإصدار قرارات تقضى بفرض رسوم "جباية" بدون وجه حق ومنع دخول الشاحنات الدائرة الجمركية وعدم السماح بخروج من قاموا بالتحميل إلا بعد تسديد 20 جنيها رسوم الموازين للحمولات الزائدة، بالإضافة إلى 10% ضريبة مبيعات، الأمر الذى أثار حفيظة أصحاب الشاحنات البالغ عددهم 200 سيارة من النقل الثقيل المجهزة بنقل حمولات القمح من الساحة الجمركية بالميناء لتوزيعها للصوامع والمطاحن بجميع المحافظات، مما أدى إلى حالة ركود وتكدس الشاحنات بالميناء وعدم خروجها من باب 34 الجمركى إلا بعد تحصيل رسوم الموازين للحمولات الزائدة. أصحاب سيارات النقل الثقيل أكدوا لليوم السابع، أنهم حصلوا على حكم لمحكمة القضاء الإدارى فى 10/6/2008 يقضى بإلغاء القرار 130لسنة 2006 الذى أصدره رئيس الهيئة العامة للطرق والكبارى باحتساب رسم الدراسة الفنية بواقع 20 جنيها عن كل طن مضافا إليها 10% ضريبة مبيعات وذلك لافتقاد السلطة التنفيذية للمصدر التشريعى لفرض هذه الرسوم التى جاءت بدون سند قانونى. وطالب أصحاب السيارات رئيس هيئة ميناء بورسعيد بتنفيذ قرار القضاء الإدارى لإعادة حقوقهم التى سلبت بقرارات معيبة لفرض رسوم وإتاوات لصالح كبار المسئولين وتتمثل حصيلتها فى 40% لهيئة الميناء و60% توزع بين الهيئة العامة للطرق والكبارى وبين جهاز الشرطة بدون وجه حق ولكنه رفض وأصر على تفريغ حمولات القمح وعدم خروجها لولا تدخل بعض لواءات القاعدة البحرية بالميناء. وناشد أصحاب السيارات المشير محمد حسين طنطاوى القائد الآعلى للقوات المسلحة والدكتور عصام شرف رئيس الوزراء، بالتدخل لتنفيذ حكم القضاء الإدارى الذى أنصف السائقين وألغى فرض رسوم الموازين للحمولات الزائدة لأنها صدرت بدون تشريع قانونى على مدار 22 سنة.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل