المحتوى الرئيسى

"التجارة السعودية" تجري اختبارات فحص السلع الاستهلاكية المستوردة من اليابان

03/16 16:23

دبي - محمد النعيمي دعت وزارة التجارة والصناعة كافة مختبراتها العاملة في المنافذ الحدودية إلى أهمية إجراء المسح الإشعاعي على جميع السلع الاستهلاكية المستوردة من اليابان. وخاطبت الوزارة مجلس الغرف التجارية الصناعية السعودية للتعميم على كل المستوردين للسلع الاستهلاكية بضرورة إجراء اختبارات لفحص السلع الاستهلاكية المستوردة من اليابان للتأكد من خلوها من أي تلوث إشعاعي. وأكدت الوزارة أن على الشركات المانحة لشهادات المطابقة لتلك السلع أهمية اتخاذ مثل هذا الإجراء قبل منح شهادات المطابقة، وخاطبت الوزارة كلاً من الهيئة السعودية للمواصفات والمقاييس والجودة ومصلحة الجمارك بتلك الإجراءات الوقائية للحد من تسرّب السلع الملوثة إشعاعياً. من جهته، قال علي برمان اليامي، نائب رئيس اللجنة الوطنية التجارية بمجلس الغرف لـ"العربيةنت"، إن إجراء فحص المستوردات من دولة اليابان خطوة صائبة للحفاظ على سلامة وصحة المواطن السعودية وذلك للابتعاد عن إصابة تلك المنتجات من إصابتها بمواد شعاعية. وتابع اليامي: "اقتصاد المملكة قوي ولن يتأثر بانعدام استيراد بعض المنتجات من اليابان، وقد ينعكس ما حدث على الميزان بين الدولتين ولكن المستهلك أمامه بدائل عدة سواء من ماليزيا أو إندونيسيا أو غيرهم من دول شرق آسيا الأخرى". وطالب اليامي التجار السعوديين المستوردين بأن يتجهوا إلى التصنيع الوطني بعد مشاويرهم الطويلة لعملية الاستيراد التي قد أكسبتهم الخبرة التي تقودهم إلى عوامل التصنيع الذاتي، وذلك لكي لا يؤثر أي انعكاس مستقبلي في إحدى الدول التي نستورد منها إلى حالة احتياج لدينا لا نستطيع تغطيتها. وعلّق الدكتور فواز العلمي، الخبير السعودي في منظمة التجارة العالمية، بأن هذه الخطوة التي اتخذتها المملكة هي خطوة احترازية تتخذها بفحص تلك المواد التي تستورد من دولة اليابان، خاصة المواد الغذائية أو المواد التي قد يكون لها تأثير مباشر على حياة الإنسان لاحتمالية وجود أي تلوث إشعاعي قد لحق بها.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل