المحتوى الرئيسى

واردات ايطاليا من النفط الايراني تقفز في 2010 رغم العقوبات

03/16 15:46

ميلانو (رويترز) - أظهرت بيانات لرابطة يونيون بتروليفيرا النفطية الايطالية أن واردات ايطاليا من النفط الخام من ايران وهي مورد رئيسي قفزت 80.6 في المئة في 2010 رغم تشديد العقوبات الدولية على طهران.وأظهرت بيانات الرابطة التي نشرتها على موقعها الالكتروني يوم الاربعاء أن ايطاليا استوردت 10.377 مليون طن من النفط من ايران العام الماضي أي 13.3 في المئة من اجمالي وارداتها لتصبح ايران رابع أكبر بلد مورد للنفط لايطاليا.وارتفع اجمالي واردات ايطاليا النفطية 2.2 في المئة الى 77.893 مليون طن العام الماضي بحسب البيانات.وأدى تشديد العقوبات الدولية على ايران والذي بدأ سريانه بشكل كامل في يوليو تموز 2010 الى تعقيدات أمام الصفقات التي تتضمن شراء النفط الخام الايراني أو بيع منتجات نفطية مكررة اليها.وتنفي ايران اتهام الغرب لها بأنها تسعى لانتاج أسلحة نووية.وأظهرت البيانات أن ايطاليا التي تعتمد بكثافة على واردات الطاقة نظرا لندرة الموارد الطبيعية لديها اشترت 23.3 في المئة من اجمالي وارداتها من النفط الخام في 2010 أي 18.154 مليون طن من ليبيا أكبر مورديها. وذلك بانخفاض بلغ 11.1 في المئة عن 2009.وقالت رابطة يونيون بتروليفيرا دون تعليق على البيانات ان واردات ايطاليا من روسيا ثاني أكبر مورديها هبطت 21.9 في المئة الى 11.952 مليون طن في 2010 بينما ارتفعت الواردات من أذربيجان 14.3 في المئة الى 10.533 مليون طن.وأضافت أن ايطاليا استوردت في يناير كانون الثاني 2011 نحو 384 ألف طن من النفط الخام من ايران أي أقل كثيرا من 1.732 مليون طن استوردتها من ليبيا.وبلغت الطاقة التكريرية الاجمالية لايطاليا 106.6 مليون طن العام الماضي لكنها استخدمت 85 في المئة منها.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل