المحتوى الرئيسى

محكمة باكستانية تتهم متعاونا مع المخابرات الأمريكية بالقتل

03/16 15:34

لاهور (باكستان) (رويترز) - قال ضابط شرطة إن محكمة باكستانية وجهت يوم الاربعاء اتهاما رسميا لمتعاقد مع وكالة المخابرات المركزية الامريكية (سي.اي.ايه) بالقتل في جلسة عقدت في سجن في لاهور في خطوة قد تزيد من توتر العلاقات مع الولايات المتحدة.وقتل ريموند ديفيز (36 عاما) بالرصاص باكستانيين في مدينة بنجاب يوم 27 يناير كانون الثاني في أعقاب ما وصفه بأنه محاولة للسطو المسلح. وقال انه كان في حالة دفاع عن النفس وتقول الولايات المتحدة انه يتمتع بالحصانة الدبلوماسية وينبغي ترحيله.وقال محقق من الشرطة لرويترز من داخل سجن كوت لاخبات حيث عقدت جلسة المحاكمة وسط اجراءات أمن مشددة "وجه اليه الاتهام."وتختبر القضية قوة العلاقات بين الولايات المتحدة وباكستان الحليف الرئيسي في الحملة التي تقودها واشنطن ضد مقاتلي طالبان في أفغانستان.وأحاطت الشكوك بهوية القتيلين اللذين قالت بعض وسائل الاعلام انهما كانا يعملان لدى جهاز المخابرات الداخلي الباكستاني وانهما ربما كانا معروفين لديفيز.وتشير تقارير أخرى الى انهما كانا لصين مسلحين استهدفا بالفعل اخرين في لاهور قبل محاولة سرقة ديفيز بتعقبه على دراجتين ناريتين في شارع مزدحم بالمدينة.ووترت القضية كذلك العلاقات بين وكالة المخابرات المركزية الامريكية وجهاز المخابرات الباكستاني الذي قال انه لم يكن على علم بعمل ديفيز في باكستان.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل