المحتوى الرئيسى

> مباحثات مصرية - أمريكية لدعم الاقتصاد ومشروعات الإسكان والصناعات الصغيرة

03/16 21:20

قال د.عصام شرف رئيس مجلس الوزراء إن الحدث التاريخي الذي قامت به مصر يهدف إلي تحقيق الحرية والتحول الديمقراطي والعدالة الاجتماعية، مشيراً إلي أن الجانب السياسي في عملية التحول يتم طبقا لخريطة الطريق التي أعلنها المجلس الأعلي للقوات المسلحة وأضاف إن مصر تهدف إلي الديمقراطية الحقيقية بجميع أبعادها التي تضمن المشاركة الكاملة لجميع فئات الشعب في السياسة المصرية. وأضاف شرف إن عملية التحول ستؤكد مبادئ حقوق الانسان وضمان حقوق المرأة والمشاركة السياسية الفاعلة لجميع الفئات المهمشة في المجتمع. جاء ذلك خلال المباحثات التي عقدها شرف أمس مع هيلاري كلينتون وزيرة الخارجية الأمريكية التي جرت بمقر مجلس الوزراء وبحضور الدكتور يحيي الجمل نائب رئيس الوزراء والسفير نبيل العربي وزير الخارجية وفايزة أبوالنجا وزيرة التعاون الدولي والدكتور سمير رضوان وزير المالية. وأوضح د.مجدي راضي المتحدث الرسمي باسم مجلس الوزراء أن الدكتور عصام شرف استعرض بالتفاصيل مع وزيرة الخارجية الامريكية الموقف الاقتصادي خلال المرحلة الحالية حيث تواجه تحديات اقتصادية كبيرة تمثل عبئا علي موازنة الدولة. وأشار رئيس مجلس الوزراء إلي أن العديد من القطاعات الاقتصادية المهمة وعلي رأسها السياحة تعاني بشكل كبير مما سيتطلب ضرورة تضافر جهود الدولة والمجتمع في مصر بالاضافة إلي المساعدة الحقيقية من الشركاء والاصدقاء حتي تتمكن مصر من عبور هذه المرحلة الدقيقة بأقل تداعيات اقتصادية ممكنة. وأوضح شرف أن الجو العام الذي أفرزته ثورة 25 يناير أدي إلي رفع سقف تطلعات العديد من فئات المجتمع، ما أدي إلي خروج عدد كبير من العاملين في هذه القطاعات إلي الشارع للمطالبة ببعض المطالب الفئوية وهو الأمر الذي مثل عبئا ضخما علي الحكومة في مصر، وأضاف تحديا آخر إلي جانب تحدي عودة بناء الأمن والاستقرار. وأكد الدكتور عصام شرف أن الحكومة تعمل علي اقناع هذه الفئات بالعودة إلي مواقع عملها والانتاج، وذلك حتي تتمكن من الاستجابة لطلبات هذه الفئات، كما تسعي الحكومة في ذات الوقت إلي تحقيق الأمن والاستقرار بالشكل الذي يعيد للمجتمع التوازن. وقال راضي إن رئيس الوزراء ووزيرة الخارجية الامريكية ناقشا خلال مباحثاتهما بعض أفكار المشروعات الكبري التي تخطط لها الحكومة المصرية خلال الفترة المقبلة لدعم العملية الاقتصادية وفي مقدمة هذه المشروعات مشروع ضخم للاسكان ومشروع لتشجيع الصناعات الصغيرة والمتوسطة وتوفير تدريب الصناعات الصغيرة والمتوسطة وتوفير التدريب التمويلي اللازم للعمالة المصرية، فيما أعربت هيلاري كلينتون عن سعادتها بالتواجد في مصر في هذه الفترة المهمة من تاريخها وأضافت كلينتون إن الولايات المتحدة تنظر إلي ما يحدث في مصر كونه حدثاً يمكن لجميع المصريين أن يفخروا به، مؤكدة أن الولايات المتحدة تأمل وتتطلع إلي اتمام جميع خطوات التحول الديمقراطي في مصر بالشكل المناسب، وذلك انطلاقا مما تكنه الولايات المتحدة لمصر وللشعب المصري من تقدير كبير. وأشارت كلينتون إلي أن ثورة 25 يناير كانت ثورة مصرية خالصة وأن الشعب المصري هو الوحيد القادر علي متابعة تطورات التحول الديمقراطي. وأضافت أن الولايات المتحدة وأصدقاء مصر الآخرين يمكنهم تقديم العون والمساعدة طبقا لما تقتضيه الأولويات المصرية خلال هذه المرحلة الدقيقة التي تمر بها. استقبل الدكتور عصام شرف رئيس مجلس الوزراء اليوم لورانس كانون وزير خارجية كندا الذي يزور مصر حالياً، حيث تم بحث سبل دعم التعاون المصري الكندي في مختلف المجالات. كما تم خلال اللقاء الذي حضرته فايزة أبو النجا وزيرة التخطيط والتعاون الدولي المجالات التي يمكن أن تساهم فيها كندا لمساعدة مصر في ظل المرحلة الراهنة التي أعقبت ثورة 25 يناير، وخاصة في المجالات الاقتصادية والاستثمارية. واستقبل رئيس مجلس الوزراء السيدة شمشادة إفتار نائب رئيس البنك الدولي للشرق الأوسط وشمال إفريقيا وتم خلال المقابلة بحث العلاقات التعاون بين مصر والبنك الدولي ودور البنك في تقديم المساعدة لمصر في ظل المرحلة الانتقالية التي تمر بها البلاد عقب ثورة 25 . عقد مجلس الوزراء اجتماعاً أمس برئاسة د.عصام شرف رئيس المجلس لاستعراض عدد من التقارير والقضايا الداخلية المهمة، ومتابعة الجهود التي تبذلها الحكومة لتحقيق الأمن والاستقرار في الشارع المصري، فضلاً عن توفير الاحتياجات الأساسية للمواطنين وضبط الأسواق ودفع عجلة الانتاج. واستعرض المجلس ــ خلال الاجتماع ــ الاجراءات المتعلقة بالاستفتاء علي التعديلات الدستورية المقرر إجراؤها السبت. كما التقي المشير حسين طنطاوي القائد العام للقوات المسحة رئيس المجلس الأعلي للقوات المسلحة أمس مع وزيرة الخارجية الامريكية هيلاري كلينتون والوفد المرافق لها. تناول اللقاء الذي حضره وزير الخارجية نبيل العربي وعدد من أعضاء المجلس الأعلي للقوات المسلحة سبل تعزيز علاقات التعاون المشترك بين البلدين، وتبادل وجهات النظر بما يحقق الاستقرار للمنطقة. وأعربت الوزيرة الأمريكية خلال اللقاء عن رغبة واشنطن في التعاون ودعم التحول الديمقراطي مع التأكيد علي استمرار المساعدات للجانب المصري كشريك استراتيجي في المنطقة. من جانبه طالب الجانب المصري من الولايات المتحدة الامريكية باستمرار الدعم الاقتصادي بالتعاون مع الاتحاد الأوروبي لايجاد فرص عمل للشباب. كما زارت وزيرة الخارجية الامريكية هيلاري كلينتون ميدان التحرير الذي شكل مركز التحركات الاحتجاجية التي أدت إلي سقوط الرئيس السابق حسني مبارك. تجمع عدد من المارة عند الميدان لإلقاء التحية وتوجه إليها أحدهم قائلا: «أهلا بك في ميدان التحرير» وأجابت «تسعدني رؤيتكم». رافق مسئولون مصريون كلينتون وأطلعوها علي مجريات الاحتجاجات التي قادت الشهر الماضي إلي تنحي مبارك الحليف الرئيسي للولايات المتحدة في المنطقة. كما التقت كلينتون أمس الاول مع ممثلي المجتمع المدني بأحد فنادق وسط القاهرة ولم يسمح للصحفيين والاعلاميين سوي حضور دقائق قليلة وأوكلت مهمة التصريحات إلي «جنيفر راساميمنانا» المتحدثة الرسمية باسم الخارجية الامريكية في منطقة الشرق الأوسط. كلينتون قالت إنها لم تأت للتحدث معهم بقدر ما تريد الاستماع لافكارهم حول كيفية بناء مجتمع مدني نابض بالحياة والتأكد من عدم وجود معوقات للتقدم لا من الداخل ولا الخارج.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل