المحتوى الرئيسى

كلينتون تزور ميدان التحرير قلب الأحداث في الثورة المصرية

03/16 16:48

القاهرة (رويترز) - تجولت وزيرة الخارجية الأمريكية هيلاري كلينتون في ميدان التحرير بوسط القاهرة يوم الاربعاء وابتسمت ولوحت بيديها وصافحت المارة في زيارة لمركز الثورة التي أطاحت بالرئيس حسني مبارك من السلطة.وسعت كلينتون وهي أكبر مسؤول في الولايات المتحدة يزور مصر بعد تنحي مبارك يوم 11 فبراير شباط الى وضع الولايات المتحدة في صورة الشريك لمصر وحركة الاحتجاج رغم دعم واشنطن لمبارك لسنوات طويلة.وما زالت مشاعر المرارة موجودة لدى بعض المصريين بسبب تحالف الولايات المتحدة مع مبارك وما ينظر له على نطاق واسع هنا باعتباره موقفا متضاربا من الاحتجاجات التي أطاحت به من السلطة. لكن المارة الذين قابلتهم كلينتون في الشارع كانوا ودودين.وصافحت كلينتون التي كان برفقتها رجال أمن المارة الذين فوجئوا بوجودها منهم رجل غير حليق الذقن قال لها "مرحبا بك في ميدان التحرير."وصافحت كلينتون التي كانت قد وصفت حكومة مبارك بأنها مستقرة قبل أسابيع قليلة من انهيارها الرجل وردت عليه قائلة "أهلا.. كيف حالك.. يسعدني لقاؤك."وقالت كلينتون لاحقا انها واثقة من أن مصر ستقيم نظاما ديمقراطيا ناجحا وان أجيال المستقبل سوف تشير الى المظاهرات الحاشدة التي كانت في الميدان باعتبارها "واحدة من أهم نقاط التحول التاريخية."وتابعت "الاهرام مذهلة لكنها لا تقترب في روعتها بأي حال مما فعلتوه بالفعل."وصرحت للصحفيين خلال جولتها التي استغرقت 15 دقيقة في الميدان قائلة "انه لشيء مؤثر بالنسبة لي أن أتوجه الى التحرير وأتلمس تلك الايام المذهلة هنا في القاهرة."وفي الايام الاولى من الثورة التي بدأت يوم 25 يناير كانون الثاني شهد الميدان اشتباكات عنيفة بين المتظاهرين والشرطة التي لم تتمكن من إخماد الثورة بأساليبها العنيفة.   يتبع

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل