المحتوى الرئيسى

نقطة نظامدعوة لقراءة أمينة لنصوص الدستور المعدلة‮ ‬

03/16 01:47

لا أدعي أنني افهم في القانون اكثر مما يفهمه‮ ‬غير المتخصصين‮ .. ‬و قد قرأت الآراء المتعددة التي تحفظ أصحابها علي التعديلات المقترحة و طالبوا بضرورة وضع دستور جديد لمصر حيث ان المواد التسعة المعدلة و التي من المفروض انها مطروحة للاستفتاء الشعبي يوم السبت المقبل لا تسمن ولاتغني من جوع‮ .. ‬و لهذا السبب فقد حرصت علي قراءة‮  ‬النصوص الدستورية التسعة قبل تعديلها و النصوص المقترحة بعد التعديل‮ .. ‬و التي نشرتها الاخبار يوم الاحد مادة‮ .. ‬مادة بمنتهي التركيز‮ .. ‬و اكذب لو قلت انني لا اوافق علي التعديل‮ .. ‬فقد جاءت جميعا بأفضل صياغة‮ ‬و لو كان المعارضون للنصوص المقترحة يرون ان تعديل تسعة مواد‮ ‬غير كاف وان هناك مواد اخري لابد من تعديلها مثل تلك التي تمنح لرئيس الجمهورية سلطات لا محدودة فقد طمأننا المستشار طارق البشري رئيس لجنة التعديلات الدستورية بان مجلس الشعب الجديد ملزم بوضع دستور جديد للبلاد خلال‮ ‬380‮ ‬يوما فقط من تاريخ تأسيسة‮.. ‬و معني ذلك ان ما يطالب به الرافضون للتعديلات المقترحة سوف يتحقق‮.. ‬فقط لو صبروا لما بعد الانتخابات البرلمانية‮.. ‬و يا حبذا لو كانت تلك الانتخابات قاصرة علي مجلس الشعب فقط‮ " ‬وبلاها انتخابات مجلس الشوري‮ " ‬فقد ثبت انه في الماضي لم يزد عن كونه خيال مآتة و بسببه تم اهدار مئات الملايين من الجنيهات سنويا في صورة مكافآت وبدلات و منح و هدايا‮ ..‬و أعود فأقول إن ضيق الوقت ما بين اعلان النصوص المقترحة للمواد الدستورية التسعة و ما بين موعد الاستفتاء عليها قد أثر سلبا علي طرح هذه المواد للحوار المجتمعي من خلال وسائل الاعلام بما فيه الكفاية‮ .. ‬فجاءت افكار معظم الناس مشوشة حول هذه المواد و مصحوبة بتحفظات مسبقة نظرا للآراء العديدة التي ادلي بها الكتاب و المفكرون و يرفضون فيها اي تعديل‮ .. ‬و مطالبين بوضع دستور جديد متكامل‮ .. ‬و لذلك فأنا ادعو جميع افراد الشعب لقراءة امينة و متأنية للنصوص الدستورية التسعة قبل و بعد التعديل و سوف يرون بأنفسهم انها تحقق ارادتهم‮ .. ‬و ذلك لكي نخرج جميعا من الظروف الراهنة بسلام و سوف يتحقق ما نريده من دستور جديد متكامل في القريب العاجل بمشيئة الله‮.‬الشيء الذي أحب أن أؤكد عليه أننا يجب أن نحترم رأي الأغلبية،‮ ‬فسواء كانت نتيجة الاستفتاء بنعم أو بلا‮.. ‬يجب علي الأقلية أن ترضخ لرأي الأغلبية؛ فلا نري الاعتصامات أو الاحتجاجات أو المظاهرات‮.. ‬ويجب أن نتقبل الرأي الآخر بمنتهي الديمقراطية‮.. ‬تلك الديمقراطية التي دفعنا في سبيل الوصول إليها الدماء والأرواح‮.. ‬ويكفي لإحساسنا بالرضا عن هذا الاستفتاء،‮ ‬أنه ذ بالفم المليان ذ أول استفتاء في مصر بلا تزوير‮.. ‬ولذلك سنذهب جميعاً‮ ‬إن شاء الله لصناديق الاستفتاء ونحن نشعر بالثقة الكاملة بأن كلمتنا وإرادتنا لن يستطيع أحد أن يزور فيها‮..‬‮< ‬أعجبتني كلمات الدكتور فاروق الباز وهو يتحدث للأخبار‮: ‬لا بد أن يفسح العواجيز أمثالي المجال لجرأة وانطلاق صنّاع الثورة‮..‬

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل