المحتوى الرئيسى

سياسيون: الموافقة على التعديل الدستورى كارثة

03/16 18:15

أكد الدكتور مصطفى الفقى رئيس لجنة العلاقات والشئون الخارجية السابق بمجلس الشورى، أنه لابد من انتهاز فرصة نجاح الثورة والبدء فى تغيير حقيقى يتم من خلاله وضع دستور جديد للبلاد حتى لو طالت الفترة الانتقالية سنة أو أكثر. وطالب الفقى، فى ندوة أقيمت أمس حول التعديلات الدستورية بتحويل نظام الحكم فى مصر إلى الشكل البرلمانى بدلاً من النظام الرئاسى أسوة بمعظم بلدان العالم المتقدمة، مضيفاً أن النظام الرئاسى سوف يأتى "برئيس فرعون"، موضحاً نريد دولة ديمقراطية مدنية تؤمن بأن المواطنين كلهم سواء ولا فرق بين مسلم ومسيحى. وقال نجيب ساويرس رجل الأعمال، إن كلمة نعم للاستفتاء على التعديلات الدستورية المقرر الاستفتاء علية يوم 19 مارس الجارى "كارثة"، قائلاً: نرفض ترقيع الدستور، مضيفاً أن الوصول إلى صندوق الاقتراع سيكون أمراً صعباً. وقال جورج إسحاق القيادى بحركة كفاية، الدستور سقط مع انهيار النظام وطالب بإعلان دستور جديد يتضمن 13 نقطة ويحدد من خلاله صلاحيات رئيس الجمهورية، داعياً لانتخاب رئيس للجمهورية ثم إجراء الانتخابات البرلمانية وتشكل هيئة لوضع دستور جديد.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل