المحتوى الرئيسى

جهاز "الأمن الوطني" مهمته حماية الجهة الداخلية ومكافحة الإرهاب

03/16 12:47

أصدر منصور العيسوي وزير الداخلية قراراً بإلغاء جهاز مباحث أمن الدولة بكافة إداراته وفروعه ومكاتبه في جميع محافظات الجمهورية.. كما قرر إنشاء قطاع جديد بالوزارة يسمي "قطاع الأمن الوطني" يختص بالحفاظ علي الأمن الوطني والتعاون مع أجهزة الدولة المعنية لحماية أمن وسلامة الجبهة الداخلية ومكافحة الإرهاب وذلك وفقاً لأحكام الدستور والقانون ومباديء حقوق الإنسان وحريته وسوف يجري اختيار وتسكين ضباط القطاع الجديد خلال الأيام القليلة القادمة ليؤدي الجهاز دوره دون تدخل في حياة المواطنين أو ممارستهم لحقوقهم السياسية.في إطار حرصه علي لقاء رموز المجتمع التقي وزير الداخلية بفضيلة الإمام الأكبر د. أحمد الطيب شيخ الأزهر وذلك بمقر مشيخة الأزهر بالدراسة وأكد وزير الداخلية خلال اللقاء الذي حضره د. عبدالله الحسيني وزير الأوقاف أن الأزهر الشريف هو منارة الإسلام وسيظل دائماً رمزاً لوسطيته واعتداله. مشيراً إلي الدور الوطني للأزهر الشريف وعلمائه الأجلاء علي مر التاريخ والعصور في نشر وتعزيز ثقافة وقيم الإسلام السمحة ونبذ العنف والتشدد وبث روح التسامح والتعاون من جديد بين كافة أبناء الوطن.من ناحيته أكد فضيلة الإمام الأكبر د. أحمد الطيب شيخ الأزهر أن نعمة الأمن والاستقرار من أعظم النعم التي يظفر بها الإنسان في حياته وأن القرآن الكريم دعا بشكل صريح وفي آيات كثيرة إلي المحافظة علي الأمن بكافة جوانبه مشدداً علي تقدير الأزهر ومؤسساته المختلفة لدور رجال الشرطة في حفظ الأمن والاستقرار في شتي ربوع الوطن.كما قام وزير الداخلية بزيارة فضيلة الدكتور علي جمعة مفتي الجمهورية بمكتبه بدار الافتاء وأكد العيسوي خلال اللقاء علي أهمية تفاعل كافة الجهود التنفيذية والشعبية والمجتمعية لدعم أمن واستقرار البلاد في تلك المرحلة الدقيقة وما شهدته من متغيرات وأظهرته من متطلبات شعبية تستدعي التضافر والتكاتف حولها.من ناحيته أكد فضيلة المفتي أهمية دور جهاز الشرطة في حفظ الأمن والاستقرار وضرورة عودة الثقة بين الشرطة والمواطنين في أسرع وقت نظراً لأهمية الدور الذي يقوم به رجال الشرطة في حفظ الأمن والأمان في المجتمع.كما التقي وزير الداخلية بمكتبه المستشار يحيي راغب دكروري نائب رئيس مجلس الدولة رئيس نادي قضاة مجلس الدولة والذي رافقه مجموعة من المستشارين أعضاء مجلس إدارة النادي وأعرب العيسوي خلال اللقاء عن اعتزاز هيئة الشرطة بكافة المؤسسات والهيئات القضائية التي تعد الحصن الواقي للحفاظ علي حقوق الإنسان وحرياته في ظل ما تشهده مصر حالياً من مناخ ديمقراطي وأن كافة رجال الشرطة حريصون علي الالتزام بالقانون والشرعية من أجل إرساء قيم الحق والعدل في المجتمع.من جانبه أكد المستشار دكروري تقديره وأعضاء النادي للدور الوطني لرجال الشرطة عبر التاريخ والدور الذي قاموا به لمواجهة التطرف والإرهاب ومكافحة الجريمة بكافة صورها.  

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل