المحتوى الرئيسى

إسرائيل: السفينة المضبوطة تحمل أسلحة صينية الصنع حُملت من سوريا

03/16 14:51

غزة - أ ش أذكرت الإذاعة الإسرائيلية الرسمية أنه تم فى ميناء أسدود البدء صباح اليوم الأربعاء في تفريع حمولة سفينة (فيكتوريا) ـ التى تمكنت قوات البحرية الاسرائيلية أمس من ضبطها والسيطرة عليها بالبحر المتوسط ـ من الأسلحة التي على متنها.وزعمت الإذاعة أن سلاح البحرية الإسرائيلية أعلن أن شحنة الأسلحة التي على متن السفينة تم تحميلها في ميناء اللاذقية السوري وتتضمن عدة صواريخ موجهة بواسطة الرادار يتم إطلاقها من الساحل باتجاه سفن في البحر.وقال أن مدى هذه الصواريخ الصينية الصنع وهي من طراز (سي ـ 704) يصل إلى خمسة وثلاثين كيلومترا وقادرة على تهديد سفن وزوارق سلاح البحرية إضافة إلى سفن تجارية تبحر في المنطقة وكذلك خط أنبوب النفط.كما عثر في الحاويات حسبما ذكرت الإذاعة ـ التي تم فحصها حتى الان ـ على عدد كبير من القنابل وغيرها من الوسائل القتالية حيث يقدر الوزن الإجمالي للأسلحة والذخيرة فيها بما لا يقل عن خمسين طنا.وكان رانى بن يهودا رئيس أركان البحرية الاسرائيلية قد زعم إن السفينتين اللتين وصلتا من إيران قد زارتا ميناء اللاذقية حيث تم تحميل سفينة فيكتوريا بالسلاح وتم تحميل السفينة بتسع وثلاثين حاوية في اللاذقية .وأضاف بن يهودا أنه تم العثور على متن السفينة على صواريخ إستراتيجية صينية الصنع (أ704) موجهة بواسطة الرادار يتم إطلاقها من الساحل باتجاه سفن في البحر.وادعى أنه تم العثور في السفينة على حوالى أربعة صواريخ يصل مداها إلى 35 كيلومترا وهي قادرة على تهديد سفن وزوارق سلاح البحرية إضافة إلى سفن تجارية تبحر في المنطقة وكذلك خط أنبوب النفط.وحول احتمال وجود علاقة بين سفينة الأسلحة وزيارة سفينتين حربيتين إيرانيتين في ميناء اللاذقية السوري مؤخرا، قال رئيس أركان قيادة سلاح البحرية: "إن السفينتين الإيرانيتين قد زارتا هذا الميناء بالفعل وتم فيه كذلك تحميل السفينة (فيكتوريا) بالحاويات".وأضاف:" إن ربان السفينة (فيكتوريا) تعاون مع سلاح البحرية وفوجئ باكتشاف الأسلحة والمعدات الحربية في الحاويات التي كانت السفينة تحملها" .وكان بنيامين نتنياهو رئيس الوزراء الإسرائيلي قد قال أمس الثلاثاء إن سفينة الأسلحة التي استولى عليها الجيش الاسرائيلى تحمل سلاحا إيرانيا مرت من سورية وكانت في طريقها نحو قطاع غزة.ونقل الموقع الالكتروني لصحيفة يدعوت احرونوت عن نتنياهو قوله "لقد صادقت بنفسي مساء الثلاثاء على أمر بالاستيلاء على هذه السفينة وكانت لدينا أسباب كافية لنعلم أنها تحمل السلاح على متنها، هذا السلاح الذي يوجه من أجل الاعتداء على الإسرائيليين".وأضاف "السيطرة على سفينة الأسلحة تمت وسط البحر المتوسط وطبقا للقوانين الدولية .. وتم قيادتها إلى ميناء اسدود وإن جميع الدول المعنية وضعت في صورة الموقف".وقال ايهود باراك وزير الدفاع الإسرائيلي " إن محاولات تهريب السلاح إلى قطاع غزة يؤكد أن هناك أطرافا راديكالية ما زالت تسعى إلى ضرب إسرائيل ومصالحها وتحاول زعزعة استقرار المنطقة".ونسب الموقع الالكتروني لصحيفة يدعوت احرونوت الى مسؤول عسكرى أن الجيش الإسرائيلي عثر على السفينة على بعد نحو 200 ميل من شواطئ اسرائيل وهي سفينة حملت اسم ( فكتوريا) وترفع علم ليبيريا.وأضاف المصدر أن السفينة حملت على متنها أنواعا كثيرة ومختلفة من السلاح وأن عملية السيطرة عليها تمت بصورة سريعة للغاية دون معارضة طاقمها وأنه تم توجيهها الى الشواطئ الاسرائيلية لاخضاعها للتفتيش والفحص.وزعم أن السفينة كانت في طريقها من ميناء مرسين في تركيا وأن التقديرات تفيد بأن أنواع الأسلحة التي حملتها كانت معدة للتصدير إلى فصائل فلسطينية في قطاع غزة.وأشار المسؤول العسكرى الاسرائيلى الى أن رئيس هيئة أركان الجيش الجنرال بيني غانتس أطلع ايهود باراك وزير الدفاع على حيثيات العملية في اتصال هاتفي، وزعم أنه تم العثور على كميات كبيرة من السلاح على متن السفينة.وقال أن وزارة الخارجية الاسرائيلية أبلغت نظيرتها الألمانية بالعثور على سفينة تابعة لإحدى الشركات الألمانية وكذلك حكومة ليبيريا التي رفع علمها فوق السفينة بالاضافة الى فرنسا كون احدى الشركات الفرنسية قامت بتسيير هذه السفينة.وأضاف أن الجيش ماض في عملياته الاستخبارية والعسكرية من اجل حماية المصالح الاسرائيلية والأمن .. مشيرا إلى انه يعمل بكل جهد لإيقاف مد الفصائل الفلسطينية بالسلاح.من جانبه، أشاد قائد سلاح البحرية الاسرائيلي العيزر مروم بوحدة (الكوماندوز البحري 13) على سيطرتها على السفينة، مؤكدا استمرار عمل البحرية الاسرائيلية على ملاحقة محاولات تهريب السلاح الى قطاع غزة.اقرأ أيضا:المخابرات تكشف عن شبكة تجسس تعمل لصالح إسرائيل

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل