المحتوى الرئيسى

آلاف الأقباط يعودون للتظاهر أمام «ماسبيرو»

03/15 22:53

عاد الآلاف من الأقباط للتظاهر أمام مبنى التلفزيون بـ«ماسبيرو»، مساء الثلاثاء، وأغلقوا طريق الكورنيش، مطالبين بمحاكمة المسؤولين عن هدم كنيسة «الشهيدين» في قرية صول بمركز أطفيح، واعتذار القوات المسلحة عن فض اعتصامهم بالقوة قبل يومين. ووقعت بعض المناوشات بين المتظاهرين وأفراد القوات المسلحة الذين شكلوا «كردون» لمنعهم من الاقتراب من مبنى التلفزيون. كان الآلاف من الأقباط قد فضوا اعتصامهم أمام مبنى الإذاعة والتليفزيون مساء الأحد، بعد أن التقى الدكتور عصام شرف، رئيس حكومة تسيير الأعمال، وفداً من القيادات القبطية ضم المهندس مايكل منير، رئيس مؤسسة «إيد فى إيد من أجل مصر»، والقس فلوباتير جميل، كاهن بمطرانية الجيزة، ورامى كامل، أحد ممثلي الشباب القبطى المعتصم. وأكد «كامل» أن اللقاء تطرق لكل مطالب الأقباط العامة والخاصة بالاعتصام الأخير، وكان اللقاء ودياً للغاية، وأن «شرف» وعد بمد جسور الثقة وقبول الآخر ودراسة كل المطالب الباقية، وبدأ فعلياً بالاتصال بمساعديه لتحقيق مطالب الأقباط، كما طالب بتشكيل لجنة من الأقباط للتواصل مع الحكومة وعرض المشاكل القبطية، وأشار كامل إلى تعليق الاعتصام ليوم 25 مارس لإعطاء الحكومة فرصة لتنفيذ مطالبهم.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل