المحتوى الرئيسى

«العيسوي»: استبعاد الضباط المتورطين في القمع والتعذيب من تشكيل «الأمن الوطني»

03/15 20:23

  قال اللواء منصور العيسوي، وزير الداخلية، فى تصريحات خاصة لـ«المصرى اليوم»، إنه اتخذ قرار إلغاء جهاز «أمن الدولة» والبدء فى تأسيس جهاز جديد يسمى «قطاع الأمن الوطنى»، أمس (الاثنين)، مؤكداً أن الجهاز الجديد يقتصر دوره على مكافحة عمليات الإرهاب والتجسس، وهدفه الأساسى خدمة المواطن وليس النظام. وقال العيسوي إن كل العناصر التى ارتبطت بعمليات قمع وتعذيب في «أمن الدولة» ستُستبعد تماماً من الجهاز الجديد، لافتاً إلى أن هناك عناصر لم تتعامل مع المواطن مباشرة فى الجهاز القديم سيتم ضمها إلى الكيان الجديد، وهى العناصر التى عملت فى القسم القنصلي والعربى والأجنبى، وتابع: «سنختار أفضل العناصر لإدارة الجهاز الجديد ليحقق هدفه فى خدمة الوطن والمواطن». وأشار العيسوي إلى أن عناصر الحزب الوطني التي ارتبطت بالسلطة السابقة لن تستطيع أن تفعل ما يعكر صفو الاستفتاء على التعديلات الدستورية، لأنها زالت مع زوال النظام السابق. ودعا وزير الداخلية كل مواطن إلى إبداء رأيه يوم الاستفتاء، وقال: «بصفتى مواطناً قبل أن أكون وزيراً أقول لكل مواطن: اذهب وقل رأيك بكل صراحة ودون خوف ولا تتردد فى ذلك، فقد مضى عهد الخوف».

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل