المحتوى الرئيسى

فض تجمع لمحتجين يطالبون بانهاء الانقسام في غزة بالقوة

03/15 23:16

غزة (رويترز) - قال شهود عيان ان أعمال عنف اندلعت أثناء تجمع حاشد لمحتجين في قطاع غزة عقد يوم الثلاثاء للمطالبة بالوحدة الفلسطينية عندما ضرب أنصار حركة حماس المشاركين الآخرين بالهروات ولكن الجماعة الاسلامية نفت أنها وراء أي أعمال عنف.واستجاب عشرات الالاف من الفلسطينيين في البداية لدعوة على فيسبوك للتظاهر في غزة والضفة الغربية للمطالبة بالمصالحة بين حركتي فتح وحماس.وقال الشهود ان قرابة الفي متظاهر ظلوا في الشوارع في غزة بعد انتهاء الاحتجاج في تحد لدعوة حماس التي تدير القطاع لهم الى التفرق. ثم هاجم أنصار حماس الحشد وأصابوا 12 شخصا على الاقل.وقال ناشط ذكر ان اسمه علي "هاجمونا 400 أو 500 من أفراد حماس يرتدون الثياب المدنية. تعرضت للضرب بهراوة وتعرض اخرون للضرب." وأضاف قائلا "فضوا التجمع."ونفت حماس الاتهامات قائلة على موقعها الالكتروني ان الحشد انفض بعد وقوع اشتباكات بين جماعات الشباب المختلفة.وكانت هذه أول مرة تتعرض فيها سلطات حماس للتحدي بمثل هذا الاسلوب العلني منذ أن فرضت سيطرتها على القطاع في 2007 .وقال منظمو المظاهرات ان الانتفاضات الشعبية في مصر وأماكن أخرى في العالم العربي ألهمتهم هذه الخطوة.وكان اسماعيل هنية رئيس حكومة حماس المقالة في غزة قال قبل الاشتباكات في كلمة أذاعها التلفزيون انه يحترم رغبة الشعب في تشكيل قيادة فلسطينية موحدة ودعا الرئيس محمود عباس الى الاجتماع معه.وقال هنية "أدعو أبو مازن (عباس) وفتح الى اجتماع فوري وعاجل هنا في غزة أو في أي مكان يتم الاتفاق عليه لنشرع في حوار مباشر ووطني شامل ونبحث فيه كل الملفات."   يتبع

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل