المحتوى الرئيسى

شاهد : بضع عشرات ينادون بالحرية في تجمع بدمشق

03/15 20:34

بيروت (رويترز) - قال شاهد عيان ان نحو 40 شخصا نادوا بالحرية في وسط العاصمة السورية دمشق يوم الثلاثاء قبل ان يتفرقوا بعد وقت قصير.واجتاحت اضطرابات شعبية دولا في العالم العربي أدت الى الاطاحة برئيسي مصر وتونس والى مواجهات دامية في ليبيا والبحرين واليمن.وكان الرئيس السوري بشار الاسد الذي خلف والده قبل 11 عاما قد قال ان انه لا توجد فرصة لانتقال الاضطرابات التي تهز العالم العربي الى سوريا.وقال ان "التسلسل الهرمي الحاكم في سوريا "يرتبط ارتباطا وثيقا بمعتقدات الشعب" وانه لا يوجد سخط جماهيري ضد الدولة.واظهرت لقطات قصيرة لشريط فيديو عرض على اليوتيوب بضع عشرات من الاشخاص في مسيرة في الحميدية بالقرب من المسجد الاموي في مدينة دمشق القديمة وهم يهتفون "وينك (اين انت) يا سوري وينك" و "الله سوريا وحرية وبس".وامكن سماع صوت الشخص الذي كان على الارجح يلتقط الصور وهو يقول "بتاريخ 15 (مارس) اذار ...هذه اول انتفاضة صريحة ضد النظام السوري... علوية وسنية ومن كل اطياف سوريا بدنا (نريد ان) نوقع ( نسقط) هالنظام."كما ردد المتظاهرون عبارة "سلمية. سلمية" وهي العبارة نفسها التي كان يرددها المتظاهرون في مصر التي اسقطت حكم الرئيس حسني مبارك الشهر الماضي.ومنذ أن اطاحت انتفاضتان شعبيتان برئيسي مصر وتونس كثفت السلطات السورية حملتها المستمرة منذ وقت طويل لاعتقال شخصيات معارضة. ويمنع حزب البعث الحاكم الذي يتولى السلطة المعارضة منذ العام 1963 ويفرض قانونا للطوارئ.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل