المحتوى الرئيسى

تحالف المنظمات النسوية يرفض التعديلات الدستورية

03/15 16:30

أعلن تحالف المنظمات النسوية عن رفضه التعديلات الدستورية المقرر الاستفتاء حولها يوم السبت المقبل، ووصفها فى بيان أصدره اليوم الثلاثاء، أنها محاولة لإحياء دستور 1971 والتفافاً على مطالب الثورة، وستؤدى إلى عدم الاستقرار، وطالب بتبديل التعديلات بإعلان دستورى مؤقت وتشكيل مجلس رئاسى لإدارة مصر فى المرحلة المقبلة. واعتبر التحالف أن الدستور سقط مع سقوط النظام، وأن التعديلات الدستورية المقترحة لن تضمن الانتقال السلس للسلطة المدنية لأنها ستعيد الدستور القديم، مما سيؤدى إلى تكريس السلطة الواسعة لرئيس الجمهورية القادم لعدم تطرقها إلى تقليص صلاحياته، مما سيؤدى إلى مأزق قانونى ودستورى. كما اعتبر البيان أن الفترة المطروحة لمناقشة التعديلات غير كافية، ونتج عنها انقسام فى الرأى العام، بعدما كان حدث نوع من التوافق أثناء ثورة 25 يناير، وطرح التحالف صياغة إعلان دستورى مؤقت من قبل القوات المسلحة يضع قواعد حكم البلاد خلال الفترة الانتقالية، مفضلين أن يتم طرح مشروع المستشار هشام البسطويسى بديلا عن التعديلات الدستورية. وطالب البيان بتشكيل مجلس رئاسى مؤقت، مقترحاً أن تكون المستشارة تهانى الجبالى أحد أعضائه، تكون مهامه إدارة شئون البلاد إلى حين إجراء انتخابات الرئاسة، واشترط أن يتم مراعاة تمثيل كافة الفئات المجتمعية والقوى السياسية والتوجهات الفكرية داخل هيئة صياغة الدستور الجديد. واستند البيان فى مطالبه الى أن إصدار دستور عام 1923 جاء عقب بعد أربع سنوات من اندلاع ثورة 1919، وأن دستور 1954 صدر بعد عامين من حركة الضباط الأحرار 1952.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل