المحتوى الرئيسى

تأهب في اليابان لكارثة اشعاع محتملة

03/15 15:21

طوكيو (رويترز) - تواجه اليابان يوم الثلاثاء كارثة محتملة بعد انفجار محطة للطاقة النووية بسبب زلزال قوي ضرب البلاد يوم الجمعة مما أسفر عن تسرب مستويات منخفضة من الاشعاع باتجاه العاصمة طوكيو ففر بعض السكان من العاصمة وخزن اخرون الامدادات الضرورية.وحث رئيس الوزراء الياباني ناوتو كان من يعيشون في داخل مسافة 30 كيلومترا عن المنشأة النووية الواقعة شمالي طوكيو وعددهم 140 ألف شخص على البقاء في منازلهم بينما تتأهب البلاد لاخطر حادث نووي في العالم منذ كارثة تشرنوبل في أوكرانيا عام 1986 .وبعد نحو ثماني ساعات من الانفجارات قالت وكالة الطقس التابعة للامم المتحدة ان رياحا تحمل مواد اشعاعية فوق المحيط الهادي بعيدا عن اليابان ودول اسيوية أخرى. وأضافت المنظمة العالمية للارصاد الجوية أن أحوال الطقس قد تتغير.ومع تصاعد المخاوف حول التأثير الاقتصادي الكبير لكارثة الزلزال والتسرب الاشعاعي هبطت الاسهم اليابانية بنسبة وصلت الى 14 في المئة قبل أن تختتم التعاملات بانخفاض 9.5 في المئة بعد تراجع بنسبة 7.6 في المئة يوم الاثنين. وأدى التراجع الذي استمر يومين الى فقد السوق نحو 620 مليار دولار من قيمتها.وقالت وكالة كيودو اليابانية للانباء ان مستويات الاشعاع في مدينة مايباشي الواقعة على بعد مئة كيلومتر شمالي طوكيو وفي مقاطعة تشيبا الاقرب الى العاصمة أعلى عشر مرات من الطبيعي. وقالت حكومة مايباشي ان مستويات منخفضة للاشعاع رصدت في طوكيو ولكنها الى الان " لا تمثل مشكلة على الاطلاق."وقال كان في كلمة للشعب الياباني "احتمال تسرب المزيد من الاشعاع يتزايد ... نبذل كل الجهود لمنع التسرب من الانتشار. أعرف أن الناس قلقون للغاية لكنني أود أن أطلب منكم التصرف بهدوء."ووقع انفجاران يوم الثلاثاء في مفاعلين بمحطة فوكوشيما دايتشي للطاقة النووية بعد أيام من جهود حثيثة لتبريدهما. وقالت الوكالة اليابانية ان بركة الوقود النووي في المفاعل رقم 4 بالمنشأة ربما تغلي مما يشير الى أن الازمة لن تنته قريبا.وقالت الحكومة اليابانية ان مستويات اشعاع وصلت الى 400 ملليسيفرت في الساعة رصدت بالقرب من المفاعل رقم 4 . ويقول الاتحاد النووي العالمي ان مستوى التعرض الى أكثر من مئة ملليسيفرت من الاشعاع في السنة يمكن أن يؤدي الى الاصابة بالسرطان. وقالت حكومة اليابان في وقت لاحق ان مستويات الاشعاع حول المنشأة تراجعت.وسحبت الشركة التي تشغل المفاعل 750 من العاملين فيه وتركت 50 عاملا فقط وفرضت منطقة حظر طيران في مسافة 30 كيلومترا حول المفاعلات النووية.   يتبع

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل