المحتوى الرئيسى

بالصور: حقيقة وثيقة أمن الدولة التي تؤكد التحيز للأهلي في عهد مبارك على حساب الزمالك

03/15 06:18

انتشرت وثيقة منسوبة لجهاز أمن الدولة الفاسد الذي دمر الدولة والحياة المصرية على مدار السنوات الماضية ودمره الشعب المصري الباسل في النهاية وأباده في ثورة 25 يناير المجيدة.وتشير هذه الوثيقة إلى مطالبة مسئولي أمن الدولة من مسئولي اتحاد كرة القدم المصري العمل على فوز الأهلي بالبطولات بأي شكل ممكن.. نظراً لأن أغلب مشجعيه من الطبقة الدونية من عامة الشعب، على حسب ما جاء في هذه الوثيقة السرية. ورغم عدم تأكدنا من صحة هذه الوثيقة، وهل هى مفبركة أم صحيحة.. خاصة بعد ان انتشرت الكثير من الوثائق المفبركة والمصنوعة بواسطة الفوتوشوب عقب اقتحام الشعب المصري لمقرات أمن الدولة في كل المحافظات والاستيلاء على الوثائق التي بقيت بعد ان فرم وحرق ضباط هذا الجهاز الفاسد معظم الأوراق والمستندات والوثائق التي تدينهم وتدين النظام البائد.غير اننا بعيداً عن صحة أو خطأ هذه الوثيقة وليس هذا ما يهمنا هنا.. ولكن كل ما كان يحدث في السنوات الماضية كان يثير الريبة والشك، لماذا يعمل النظام المصري بشكل مخطط ومنظم وممنهج على إسقاط نادي الزمالك في مستنقع دائم من المشاكل.ولماذا كانت تمول الدولة الأهلي وصفقاته من اللاعبين بكل هذه الأموال.. من خزينة الدولة حيث يملك الشعب المصري وكالة الأهرام للإعلان أكبر ممول للأهلي، ومن جيوب وخزائن كبار رجال أعمال النظام مثل ياسين منصور وصفوان ثابت وإبراهيم صالح ومجموعة الخرافي الكويتية التي كانت على علاقة وثيقة بالنظام المصري وتحصل على الأراضي في مصر بملايين الأمتار بأموال زهيدة.!! لماذا كانت مشاكل الانتخابات دائماً في نادي الزمالك فقط، والزج ببعض الشخصيات "المخطط لها من النظام البائد" للدخول في انتخابات النادي واحداث مشاكل بالجملة وشغل الشعب وارباكه في محيط مشاكل نادي الزمالك وانتخاباته ولفت نظر الناس عن مشاكلهم الحقيقية والفساد الذي يحدث في مصر.. وتحويل كرة القدم والرياضة إلى مشكلة حياتية وليس مجرد حب وتشجيع لنادي وترفيه بلعبة كرة القدم أو الألعاب الأخرى؟!لماذا كانت دائماً انتخابات الأهلي هادئة تماماً.. حتى حاول حسام بدراوي المعارض داخل الحزب الوطني سابقاً تحريك المياه الراكدة وترشح على منصب الرئاسة في الانتخابات الحمراء.. وشهد أكبر وأشنع وأفظع جريمة صحفية يمكن ان تمارس من بعض الصحفيين بجريدة الأهرام ضده بطريقة منظمة على صفحات هذه الجريدة الممولة من أموال وضرائب هذا الشعب وبشكل مُعلن وواضح؟؟ لماذا حدث معه هذا؟؟ ولماذا وقفت جريدة الأهرام التي يملكها الشعب وليس حسن حمدي مع قائمة حمدي فقط؟؟ مع انها ليست جريدة خاصة حتى تختار مع من تقف ومع من تضاد.. فهى جريدة لكل المصريين، من المفترض هذا، ولكن في عصر مبارك البائد كانت جريدة النظام الفاسد مثلها مثل باقي الجرائد المباركية أو القومية.. وسعدنا بثورة الصحفيين الشرفاء - وهم الغالبية العظمى - فيها بعد الثورة وحركة التطهير الجارية الآن. ربط الخيوط ببعضها البعض.. تمويل الأهلي مادياً بشكل فاحش، وتجريد الزمالك مالياً بشكل غير معقول رغم أنه الأغنى بالعقل والمنطق بسبب مقره الذي يمكن ان يجلب عليه المليارات سنوياً، وشغل الناس بإنتخابات الزمالك وعمل حراك شديد حولها لا يتوقف في جميع وسائل الإعلام، كل هذا يؤدي في النهاية إلى ان نتأكد من ان النظام البائد كان يعمل بالفعل في اتجاه معين واضح للجميع في المجال الرياضي، وهذا بعيداً عن صدق وثيقة أمن الدولة هذه من عدمه.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل