المحتوى الرئيسى

أوباما ورئيس الوزراء الدنمركي: القذافي فقد الشرعية ويجب ان يرحل

03/15 01:50

واشنطن (رويترز) - قال الرئيس الأمريكي باراك أوباما ورئيس الوزراء الدنمركي لارس لوك راسموسن يوم الاثنين إن الزعيم الليبي معمر القذافي "فقد الشرعية" ويجب ان يرحل لكنهما لم يذكرا شيئا بخصوص الطريقة التي يمكن بها تحقيق ذلك.وقال راسموسن "ينبغي ان يكون في غياهب التاريخ".وكانا يتحدثان بعد يوم من قيام طائرات حكومية بقصف مقاتلي المعارضة الليبية في هجوم مضاد دفعهم للتقهقر 160 كيلومترا في اسبوع واحد بسرعة تتجاوز كثيرا الجهود الدبلوماسية الرامية لفرض منطقة حظر للطيران لمساعدتهم.ويناقش دبلوماسيون هل ينبغي فرض منطقة لحظر الطيران فوق ليبيا وهي فكرة تساندها فرنسا لكن تركيا تعارضها.وقال أوباما اثناء الوقوف لالتقاط الصور مع راسموسن في المكتب البيضاوي في البيت الابيض "نحن كلانا نتفق مع الرأي القائل ان السيد القذافي فقد الشرعية ويجب ان يرحل وأننا كمجتمع دولي علينا ان نعارض بشدة اي عنف موجه ضد المدنيين."واضاف أوباما -الذي يقاوم حتى الآن ضغوطا من بعض المشرعين الامريكيين لمساندة منطقة لحظر الطيران- أن من المهم دراسة نطاق واسع من الخيارات لممارسة ضغط أكبر على القذافي.وقال إن ذلك سيتطلب تنسيقا وثيقا مع الشركاء في حلف شمال الاطلسي وايضا مع الامم المتحدة "لدراسة كل خيار متاح لنا لتحقيق نتيجة أفضل للشعب الليبي."وأدان راسمون "القمع العنيف" الذي يتعرض له الشعب الليبي وأكد أيضا الحاجة الي دراسة كافة الخيارات.وزاد السناتور الجمهوري جون مكين والسناتور جو ليبرمان -وهو مستقل- الضغط على ادارة اوباما بتقديم مشروع قرار في مجلس الشيوخ الامريكي يدعو الي فرض منطقة لحظر الطيران فوق ليبيا. والقرار رمزي الي حد بعيد ومن غير المرجح ان يجري الاقتراع عليه.وقال مكين "الحجة تبقى ان منطقة لحظر الطيران ستحرم القذافي من احد اهم الادوات الفتاكة وبالتالي ستعزز ثقة المعارضة الليبية."

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل