المحتوى الرئيسى

واشنطن تدعو الى ضبط النفس في البحرين ولا تطالب بسحب القوات الخليجية

03/15 07:46

واشنطن (ا ف ب) - دعا البيت الابيض الاثنين دول الخليج الى ضبط النفس واحترام حقوق البحرينيين، لكنه لم يطالب بسحب القوات السعودية والاماراتية من هذه المملكة التي تشهد معارضة تقودها الاكثرية الشيعية.وقامت السعودية والامارات العربية المتحدة العضوان في مجلس التعاون الخليجي الذي يضم ايضا سلطنة عمان وقطر والكويت والبحرين، بارسال قوات الى البحرين ردا على "طلب دعم" تقدمت به السلطات البحرينية بحسب ما اعلنت الرياض.وقال المتحدث باسم الرئاسة الاميركية تومي فيتور لوكالة فرانس برس "نحض شركاءنا في مجلس التعاون الخليجي على ضبط النفس واحترام حقوق البحرينيين والتحرك في شكل يدعم الحوار بدل تعطيله"، وذلك ردا على ما اعتبرته المعارضة البحرينية "احتلالا".بدوره، قال جاي كارني المتحدث باسم الرئيس باراك اوباما "ندعو دول المنطقة الى ضبط النفس"، املا ان "تحترم (دول مجلس التعاون الخليجي) المتظاهرين المسالمين عبر عدم استخدام القوة ضدهم".لكن البيت الابيض لم يدع الى انسحاب القوات الخليجية من البحرين، الحليف الاستراتيجي للولايات المتحدة والسعودية وحيث يتمركز الاسطول الاميركي الخامس.وكان وزير الدفاع الاميركي روبرت غيتس اعتبر السبت في ختام زيارة للبحرين ان على المنامة ان تتبنى سريعا اصلاحات مهمة لتفادي اي تدخل ايراني.من جهته اعلن متحدث باسم وزارة الدفاع الاميركية الاثنين ان الوزارة لم تبلغ بنشر قوات سعودية "او من مجلس التعاون الخليجي في البحرين".وقال الكولونيل ديفيد لابان في بيان "لا وزير الدفاع روبرت غيتس ولا رئيس اركان الجيوش الاميركية الاميرال مايك مولن كانا على علم بان السعوديين او قوات اخرى من مجلس التعاون الخليجي ستنتشر في البحرين".واعلن مسؤول سعودي الاثنين رافضا كشف هويته ان اكثر من الف جندي سعودي وصلوا الى البحرين.ورغم ان السلطات البحرينية لم تؤكد هذا الامر رسميا، بث التلفزيون الرسمي مشاهد لدخول "طلائع" من قوات درع الجزيرة الخليجية الى المملكة الاثنين عابرة الحدود من السعودية المجاورة.واكد مجلس الوزراء السعودي انه تجاوب مع "طلب البحرين الدعم" في مواجهة تهديد امنها، من دون الاشارة مباشرة الى تدخل عسكري.بدوره، اعلن وزير خارجية الامارات الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان الاثنين في باريس اثر لقائه وزيرة الخارجية الاميركية هيلاري كلينتون ان بلاده ارسلت حوالى 500 شرطي الى البحرين لمساعدة سلطات المملكة على اعادة النظام.واعربت وزيرة الخارجية الاميركية عن "قلقها العميق ازاء الوضع الخطير" في البحرين خلال مباحثاتها مع وزير خارجية الامارات. وقال مسؤول اميركي كبير طلب عدم الكشف عن اسمه للصحافيين "لقد اعربت الوزيرة عن عميق قلقها ازاء الوضع الخطير في البحرين".واثارت هذه التحركات العسكرية استياء المعارضة البحرينية التي تطالب باصلاحات سياسية وارساء ملكية دستورية.واكدت المعارضة انها تعتبر اي تدخل عسكري خارجي "احتلالا سافرا" وحذرت من "حرب" ضد المدنيين، داعية المجتمع الدولي ومجلس الامن الى "حماية المدنيين" في البحرين من "خطر التدخل العسكري الخارجي".وبدت الحياة شبه متوقفة الاثنين في البحرين حيث اغلقت المدارس والشركات والمصانع تلبية لدعوة الاضراب العام، فيما يسود توتر امني وطائفي في المملكة غداة مواجهات قوية بين المتظاهرين والسلطات في دوار اللؤلؤة بوسط المنامة وبالقرب من مرفأ البحرين المالي.واسفرت المواجهات عن مقتل سبعة اشخاص واصابة العشرات في بداية التحرك. واصيب المئات بسبب القاء الشرطة الغاز المسيل للدموع على المحتجين خلال الاسابيع الثلاثة الماضية.واعرب فيتور عن "قلق الولايات المتحدة الكبير من اعمال العنف امس (الاحد) في المنامة، وخصوصا من المعلومات عن تحريض بعض المتظاهرين على العنف ما ادى الى اصابات خطيرة".

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل