المحتوى الرئيسى

هيج : تسليح المعارضة في ليبيا وارد..

03/15 01:34

لندن (رويترز) - قال وليام هيج وزير الخارجية البريطاني يوم الاثنين ان على القوى الدولية التفكير في تسليح المعارضة الليبية والقيام بتحرك سريع لمنع قوات معمر القذافي من القضاء على المعارضة المسلحة.وصرح هيج بأن نجاح القذافي في سحق المعارضة والاستمرار في السلطة سيكون كابوسا للشعب الليبي وانه تلوح في الافق "لحظة اتخاذ قرار" بشأن تدخل دولي ذي مغزى.وفرض مجلس الامن التابع للامم المتحدة حظرا على تصدير الاسلحة الى ليبيا وغيره من العقوبات يوم 26 فبراير شباط والذي لابد أن يجري رفعه قبل تقديم الاسلحة الى القوات المعارضة للقذافي.وتضغط بريطانيا وفرنسا من أجل فرض منطقة حظر جوي لحماية الليبيين من الضربات الجوية التي تشنها القوات التابعة للقذافي.وقال هيج في حديث مع راديو 4 في هيئة الاذاعة البريطانية "اذا تمكن القذافي من الهيمنة على اجزاء كبيرة من البلاد فسيكون هذا كابوسا طويلا للشعب الليبي وستكون دولة منبوذة لبعض الوقت."ويحضر وزير الخارجية البريطاني اجتماعا لوزراء خارجية دول مجموعة الثماني يعقد في العاصمة الفرنسية باريس يوم الاثنين لبحث الخيارات المتاحة فيما يتعلق بليبيا بعد ان تراجعت فيما يبدو جهود المعارضة المسلحة للاطاحة بحكم القذافي المستمر منذ أربعة عقود من الزمن.وكتب مالكولم ريفكيند وهو من حزب هيج المحافظ وشغل من قبل منصب وزير الخارجية والدفاع في صحيفة تايمز البريطانية يوم الاثنين أنه حان الوقت لان يسلح الغرب المعارضة في ليبيا.وذكر هيج أن رفع الحظر الدولي على الاسلحة المفروض على ليبيا من الممكن أن يكون في مصلحة القذافي وكذلك قوات المعارضة لكنه أضاف أن ريفكيند طرح قضية جيدة تستوجب البحث.ومضى هيج يقول "هذه هي نوعية الموضوعات التي لابد من بحثها مع شركائنا الدوليين وهذه المباحثات تتم الان."وقال المتحدث باسم ديفيد كاميرون رئيس الوزراء ان بريطانيا لا تضغط لانهاء حظر الاسلحة.وتابع المتحدث "مباحثاتنا على المستوى الدولي تتركز بصورة كبيرة على الخيارات التي تعلمونها.. وهي عبارة عن المزيد من الاجراءات لعزل النظام... والمباحثات حول خيار فرض منطقة حظر طيران."وأردف قائلا "كما قال وزير الخارجية هناك حظر مفروض على الاسلحة.. رفع هذا سيكون له تداعيات على كلا الجانبين ورغم أننا لن نستبعد شيئا فاننا نسعى بهمة لهذا الامر في الوقت الراهن."

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل