المحتوى الرئيسى

إغلاق فيس بوك يوم 15 مارس حقيقة أم إشاعة؟

03/14 21:50

اغلاق الفيس بوك نشرت جريدة الوفاق الإلكترونية خبر بعنوان "إغلاق الفيس بوك في 15 مارس المقبل" كتبه خالد سامي؛ نقلاً عن موقع "weeklyworldnews.com ويكلي وورلد نيوز" الأجنبي عن خبر نشر لديها بتاريخ الأحد 13 مارس وعنوانه بالإنجليزية "Facebook will end on march 15th!" كتبه "J.B. Smitts "، والخبر محتواه في صحيفة الوفاق كالتالي:(قال موقع ويكلي وورلد نيوز أنه سيتم إغلاق موقع فيس بوك نهائياً في 15 مارس القادم وذلك لما يتعرض له القائمون علي الموقع من إرهاق وضغوط شديدة.وأكد الموقع على لسان مارك زوكر بيرج مؤسس فيس بوك إنه سيتم إغلاق الموقع نظراً لأنه خرج عن نطاق السيطرة وانه يجب ان يضع حد للضغوط التي تمارس على إدارة الشركة والتي قال إنها ''دمرت حياته''.وقال نائب رئيس فيس بوك للشئون الفنية افارات هيومارثي إنه بالفعل سيتم إغلاق الموقع بحلول 15 مارس المقبل، وأن على من يريد الاحتفاظ بصوره وفيديوهاته وبياناته الشخصية الموجودة على الموقع فعليه رفعها من على الانترنت، لانهم لن يتمكموا من استعادتها مرة أخرى بعد غلق الفيس بوك.واكد مارك ان قرار اغلاق الفيس بوك لم يكن بالقرار السهل وان الناس بدون فيس بوك ستطر إلي الذهاب إلي الواقع وتكوين صدقات حقيقية ويعتقد ان ذلك افضل، مشيراُ إلى أنه لم يضع الأموال في حسبانه بل فقط أرد استعادة أيامه الخوالي.اما علي الواقع فمازل شباب الفيس بوك العرب في حال من التخبط فور صدور الخبر وهناك من رأي انه يجب بيع الفيس وانه لن يتخيل حياته او الواقع المعاش بدونه واخرون بدأوا في البحث عن البديل بعد الفيس بوك ليحقق له ما كان يحقق الفيس بوك).ويعتبر هذا الخبر إشاعة كبيرة لا يعرف مصدرها أو الغرض منها، حيث ذكرت الـ " CNN" على موقعها خبر بعنوان: "Facebook NOT shutting down March 15" بتاريخ 10 يناير 2011 م كتبه "Charlie White, Mashable " ذكرت فيه الـ " CNN" أن هناك شائعة سخيفة أنفجرت على الإنترنت في نهاية هذا الاسبوع؛ مدعية أن فيسبوك سيتم إغلاقه يوم 15 مارس وذلك لأن الرئيس التنفيذي للشركة يريد إسترجاع حياته القديمه مرة أخرى، ويرغب في وضع حد لهذا الجنون في كل شئ.وأضافت الـ " CNN" أن لديها تأكيد رسمي من مدير شركة فيسبوك " Larry Yu لاري يو" أن هذه الشائعة خير صحيحة.وقد سئلت الـ " CNN" عبر البريد الإلكتروني الشركة؛ ما إذا كان سيتم إغلاقها يوم 15 مارس؟، فكان الرد: "الجواب هو لا، ويرجى مساعدتنا على وضع حد لهذا السخف".

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل