المحتوى الرئيسى

> أقباط يشيدون بموقف الأعلي للقوات المسلحة في بناء كنيسة أطفيح

03/14 21:02

علي الرغم من بدء أعمال بناء كنيسة أطفيح بقرية صول محافظة حلوان من قبل المجلس الأعلي للقوات المسلحة، إلا أنه مازالت هناك بيانات حقوقية تدين الحادث حيث أصدرت أمس حركة ماسبيرو ضد الطائفية بياناً باسم الأقباط المعتصمين أمام مبني اتحاد الاذاعة والتليفزيون احتجاجاً علي تدهور الأوضاع بالقرية مطالبة بإعادة بناء مبني الخدمات المجاور للكنيسة والذي تم تدميره وكذلك العمل علي تشكيل لجنة لتقصي حقائق ما حدث وتوفير ضمانات لحماية الأقباط لضمان عودتهم لمنازلهم. وتعليقاً علي هذا قال القس إكرام لمعي راعي الكنيسة الإنجيلية بشبرا لـ«روزاليوسف»: إن موقف المجلس الأعلي للقوات المسلحة كان معتدلا وواضحا ينتصر للشرعية مستطرداً هذه خطوة غير مسبوقة مشيراً إلي ضرورة العمل علي تفعيل مادة المواطنة في الدستور إلي مجموعة من القوانين التي تكرس مفهوم المساواة بين أطياف الشعب المصري. فيما أكد الناشط كمال زاخر المنسق العام لتيار الأقباط العلمانيين أن ما تردد بشأن بناء الكنيسة في غير موقعها غير صحيح مضيفاً: إنه لم يتم هدمها حتي سطح الأرض. وشدد زاخر علي أهمية وضع قرية صول في حالة الدراسة من قبل المتخصصين حتي لا يتم ترك مصر تحت سيطرة المتطرفين والسلفيين علي حد تعبيره.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل