المحتوى الرئيسى

عامل بإعلام القاهرة يهدد د.عواطف عبد الرحمن بالقتل

03/14 19:50

شهدت كلية الإعلام جامعة القاهرة، اليوم الاثنين، واقعة مؤسفة، حيث هدد أحد العمال د.عواطف عبد الرحمن، الأستاذة بقسم الصحافة بالقتل، وذلك على مرمى ومسمع من أساتذة وطلاب الكلية. بدأت تفاصيل الواقعة عندما حضرت د.عواطف إلى الكلية وسط حالة احتجاج متصاعدة، واجتماع د.سامى عبد العزيز، عميد الكلية، فى أحد المدرجات مع بعض الطلاب والأساتذة والموظفين والعمال، وطالبت د.عواطف العمال والموظفين بمغادرة القاعة واقتصار الرأى على الطلاب والأساتذة، وفوجئت بأحد العمال يقول وسط حالة من الهرج والمرج: "أنا قاتل ومقتول ومن حقنا نقول رأينا". وطرحت د.عواطف عبد الرحمن رؤيتها وآليات تغيير القيادات الجامعية، وودعت الطلاب بالاهتمام بالانتخابات الطلابية وإعداد لائحة لهم، مؤكدة على حقهم فى حرية الرأى والتعبير، مشيرة إلى أن تغيير القيادات الجامعية بيد الأساتذة، وأنه جارى إعداد نظام انتخابى سيبدأ تفعيله بعد الفترة الانتقالية. وأثناء خروجها من المدرج الذى شهد الاجتماع فوجئت بالعامل أحمد إبراهيم يخترق صفوف الطلاب المتظاهرين ويجتذبها من كتفها ويقول: "أنا مش هسيب حقى وهاخد حقى منك" ورفع يده مهددها بالضرب، وأكدت أنها سجلت الواقعة لدى مكتب الأمن بالكلية، ولكنها فوجئت بعد ذلك بالعامل يصرخ بأعلى صوته فى ممر قسم الصحافة، مهدداً لها: "سوف أقتلها بالرصاص إذا لم تسكت".

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل