المحتوى الرئيسى

مؤتمر جماهيرى يجمع 8 أحزاب ضد الفتنة الطائفية

03/14 19:18

عقد اليوم الاثنين، مؤتمر شعبى بمنطقة بشتيل بمحافظة 6 أكتوبر ضم العديد من الأحزاب، منها حزب الشعب الديمقراطى ومصر العربى الاشتراكى والأحرار والأمة والتكافل والوفد وقيادات الكنيسة والمسجد والعمل الاجتماعى، إلى جانب العديد من قيادات الشرطة. طالب خالد فؤاد رئيس حزب الشعب الديمقراطى بضرورة معاقبة المسئولين الكبار عن الجرائم الأشد التى ارتكبوها فى حق هذا الشعب، بدلا من معاقبتهم على جرائم تعد أقل إثما وجرما، كذلك وضع دستور جديد بدلا من ترميم دستور 71 المتهالك، مشيرا إلى أن كلية الحقوق جامعة القاهرة لديها دستور متكامل وجاهز. فيما أكد خالد العطفى رئيس حزب الأمة بأن التعايش السلمى الذى عرفه المسلمون والمسيحيون منذ قرون أفسده رموز الفساد الذين يريدونها ثورة مضادة لشغل الشعب عن ثورته العظيمة التى يتحدث عنها العالم، مشيراً إلى أن مبدأ المواطنة الذى أقره الدستور لا يفرق بين مسلم ومسيحى، فالكل أمام القانون سواء، ولابد من التكاتف المجتمعى حتى لا تنفجر الأزمة كما فى قرية صول بأطفيح. وأوضح الدكتور أسامة شلتوت رئيس حزب التكافل أنهم فى الحزب يدعون إلى تطبيق النظام التكافلى الذى يقر مبدأ التكافل، فلا تكون هناك فوارق فى المرتبات لأكثر من 14 ضعفاً، وأن توفر الدولة بدل بطالة للشباب بمبلغ خمسمائة جنيه لحين إيجاد فرصة عمل، وأنه خاطب فى هذا الشأن المسئولين وطالبهم بسرعة حل المشاكل الفئوية والاحتقان الطائفى. وناشد الصحفى طارق درويش المجلس العسكرى بسرعة حل المشكلات التى تفاقمت مؤخراً نتيجة التراكمات التى تفجرت من التداعيات الخطيرة للنهب المنظم لثروات هذا الشعب المسكين، والذى كان من الكاشفين له على صفحات جريدة الأحرار وأروقة النيابات والمحاكم فى قضية أكياس الدم الملوث وغيرها من جرائم النظام السابق.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل