المحتوى الرئيسى

مقتل ثلاثة جنود واحتجاجات عنيفة في اليمن

03/14 17:50

صنعاء (رويترز) - اندلعت اشتباكات متفرقة في أنحاء اليمن يوم الاثنين مما أسفر عن مقتل ثلاثة جنود في الشمال في الوقت الذي انتشرت فيه قوات عسكرية لكبح جماح الاحتجاجات التي شهدتها أجزاء مختلفة من اليمن للمطالبة باستقالة الرئيس علي عبد الله صالح.وهزت احتجاجات بدأت قبل أسابيع اليمن وقوضت قبضة صالح على السلطة الممتدة منذ 32 عاما وبدا أن الطرفين المؤيد لصالح والمعارض له بدا في اللجوء للعنف بشكل متزايد.وقتل سبعة متظاهرين وثلاثة جنود في اشتباكات منذ يوم السبت ليرتفع بذلك عدد قتلى الاضطرابات في اليمن الى أكثر من 30 شخصا.وأدانت الولايات المتحدة التي ترى في صالح منذ وقت طويل حصنا أمام تنظيم القاعدة في جزيرة العرب المتمركز في اليمن اراقة الدماء وأيدت حق اليمنيين في تنظيم مظاهرات سلمية لكنها لا تزال تصر على أن الحوار هو السبيل الوحيد لحل الازمة.وذكرت وكالة الانباء اليمنية سبأ أن جنديين وضابطا قتلوا مع اندلاع الاشتباكات في محافظة الجوف المتاخمة للسعودية بشمال البلاد.وقال مسؤول محلي ان حدة القتال زادت بعد أن اقتحم محتجون مبنى للبلدية. وأطلقت قوات الامن النار عليهم مما أسفر عن اصابة عشرة لكنها لم تتمكن من منعهم من السيطرة على المبنى.وفي محافظة مأرب في وسط البلاد حيث يوجد عدد من حقول النفط والغاز التي تديرها شركات دولية طعن رجل المحافظ ناجي الزيدي مما أسفر عن اصابته بجروح بالغة عندما حاول ومعه أفراد من الشرطة فض اعتصام شارك فيه الالاف.وذكر مسؤول محلي أن "أعضاء من المعارضة طعنوا المحافظ وأصابوا ثلاثة اخرين عندما حاولت الشرطة وقف المحتجين من التحريض على الفوضى."وبينما اشتدت التوترات قامت السلطات اليمنية يوم الاثنين بترحيل ثلاثة صحفيين وباحث من بريطانيا والولايات المتحدة بشكل مفاجئ. وقال مسؤول بالمطار انهم دخلوا جميعا بتأشيرة سياحية ولم يكن مسموحا لهم العمل هناك.   يتبع

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل