المحتوى الرئيسى

صحيفة مغربية يومية جديدة تصدر من الدار البيضاء باسم «الخبر»

03/14 14:37

تستعد مجموعة صحافية في الدار البيضاء لإطلاق يومية مستقلة جديدة اختير لها مؤقتا اسم «الخبر» لتصبح سابع يومية مستقلة في المغرب إضافة إلى سبع صحف حزبية وسبع صحف يومية تصدر باللغة الفرنسية. وقال عبد الهادي العلمي، صاحب المجموعة الإعلامية «ميديتن»، إن اليومية الجديدة ستصدر في يونيو (حزيران) المقبل، مشيرا إلى أن جميع التجهيزات الخاصة بإصدار الصحيفة من الدار البيضاء، قد اكتملت، في حين تتم حاليا عملية توظيف محررين وفنيين، وقال إن هناك ثلاثة أسماء مرشحة لتولي رئاسة التحرير، لكن الأمر لم يحسم بعد، وبدا متحفظا في الكشف عن هذه الأسماء. يشار إلى أن الصحيفة تنشر حاليا إعلانات تطلب فيها محررين جددا وفنيين. وقال العلمي إن سوق الصحافة المكتوبة بإمكانه أن يستوعب صحفا مستقلة على الرغم من أن عدد القراء تقلص في الوقت الراهن إلى حدود 450 ألف قارئ لجميع الصحف، وعبر عن اعتقاده في تصريحات لـ «الشرق الأوسط» عن وجود صحيفة واحدة مستقلة تصدر حاليا بالمعنى الحقيقي للاستقلالية، وهو يرى أن «المغاربة لا يقرأون، لذلك ستكون مهمتنا شاقة ومحفوفة بالمصاعب، لكننا واثقون من النجاح» على حد قوله. وأشار العلمي إلى أن المجموعة التي تصدر حاليا أسبوعية «مغرب اليوم» تعتزم إصدار أسبوعية أخرى، وفي وقت لاحق يومية بالفرنسية. وقال إن يومية «الخبر» ستصدر في 20 صفحة يوميا مع عدد أسبوعي في 24 صفحة، وأوضح أن من بين أهدافها الوصول إلى القراء المغاربة في المشرق العربي وأوروبا، مرجحا صدور طبعة أوروبية وأخرى عربية. وبشأن انعكاسات تقلص سوق الإعلان وانحدار أرقام التوزيع مع ارتفاع تكلفة الورق والطباعة، قال العلمي، وهو في الأصل رجل أعمال يعمل في مجال السياحة «ليس لدينا مشكلة مع التمويل، المال موجود» بيد أنه لم يشأ أن يقدم مزيدا من التوضيحات، لكنه أكد أنه يمتلك لوحده اليومية الجديدة وليس له شركاء، وشدد قائلا «سنصدر الصحيفة مستقلة استقلالا حقيقيا، ونطمح أن نكون اليومية الثانية المستقلة في المغرب، إذ ليست لها علاقة بأي جهة سياسية أو غير سياسية كما هو شأن اليوميات الأخرى». وقال العلمي إن شعار الصحيفة سيكون «ننقل الخبر ونتيح للقراء حق التعليق عليه».

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل