المحتوى الرئيسى

انفجار بمحطة نووية يابانية والعثور على الفي جثة بسبب أمواج المد

03/14 14:23

فوكوشيما (اليابان) (رويترز) - سارعت اليابان يوم الاثنين لتجنب انصهار قضبان الوقود في مفاعل نووي متضرر هزه انفجار ثان للهيدروجين بعد أيام من وقوع زلزال مدمر وأمواج المد التي تبعته مما أودى بحياة عشرة الاف شخص على الأقل.وقالت وكالة جيجي للانباء نقلا عن شركة طوكيو الكتريك باور التي تدير محطة فوكوشيما دايتشي للطاقة النووية ان قضبان الوقود النووي في المفاعل الذي تضرر من الزلزال مكشوفة تماما الآن.وكان التقرير الذي بثته الوكالة يشير الى المفاعل رقم 2 حيث أفادت تقارير بانخفاض مستويات المياه في المبرد حول قلب المفاعل في وقت سابق يوم الاثنين.وذكر تقرير الوكالة أنه لا يمكن استبعاد احتمال انصهار قضبان الوقود. ويقول خبراء ان الانصهار يزيد خطر الضرر الذي قد يلحق بالحاوية التي تضم قلب المفاعل واحتمال حدوث تسرب اشعاعي.وتعطلت الطرق والسكك الحديدية والكهرباء والموانيء في معظم أنحاء شمال شرق اليابان وقفزت تقديرات الخسائر الى نحو 170 مليار دولار وقال محللون ان الاقتصاد قد ينزلق الى الركود من جديد.وأغلقت الاسهم اليابانية على انخفاض باكثر من ستة في المئة في اكبر هبوط منذ الازمة المالية العالمية عام 2008 .ومشط عمال الانقاذ المنطقة التي اجتاحتها أمواج المد الى الشمال من طوكيو بحثا عن ناجين وكافحوا للاعتناء بالملايين الذين انقطع عنهم التيار الكهربائي والمياه فيما وصفها رئيس الوزراء ناوتو كان بأنها أسوأ أزمة تمر بها البلاد منذ الحرب العالمية الثانية.وقال مسؤولون ان عشرة الاف شخص قتلوا على الارجح في الزلزال الذي بلغت قوته 8.9 درجة وأمواج المد التي تبعته وذكرت وكالة كيودو للانباء يوم الاثنين أنه تم العثور على الفي جثة في بلدتين ساحليتين فقط.وقال باتريك فولر من الاتحاد الدولي للصليب الاحمر من بلدة اوتسوتشي "انه مشهد من الجحيم. كابوس بحق."   يتبع

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل