المحتوى الرئيسى

الارتباك والقلق يسودان طوكيو مع تفاقم الازمة النووية..

03/14 10:18

طوكيو (رويترز) - عاش سكان العاصمة اليابانية حالة من الارتباك وعدم التيقن يوم الاثنين بشأن امدادات الغذاء والطاقة في أعقاب الزلزال المدمر الذي هز اليابان يوم الجمعة وأمواج المد العاتية التي تبعته في حين لم تظهر اي بوادر على انحسار الازمة النووية.وخلت أرفف بعض المتاجر من السلع وتوقفت الكثير من خطوط القطارات في حين عاد سكان طوكيو الى العمل بعد عطلة نهاية الاسبوع التي ارتبطت بصور الدمار الهائل على بعد نحو 240 كيلومترا الى الشمال من موقع حدوث الزلزال الذي بلغت قوته 8.9 درجة.ووصف رئيس الوزراء الياباني ناوتو كان الازمة يوم الاحد بأنها الاسوأ التي تمر بها اليابان منذ الحرب العالمية الثانية وقد ازدادت الاجواء قتامة بعد ورود تقارير اخبارية نقلت عن خبراء قولهم ان هناك احتمالا بنسبة 70 بالمئة بحدوث هزة أخرى تلحق أضرارا يوم الاربعاء.وتقرر وقف اكثر من 100 خط للقطارات كليا او جزئيا يوم الاثنين.كانت شركة طوكيو الكتريك باور (تيبكو) ذكرت في وقت سابق يوم الاثنين أنها ستضع جدولا لقطع التيار الكهربائي في طوكيو والمدن المحيطة لتوفير الطاقة في ظل الازمة بمحطات الطاقة النووية في المناطق المتأثرة بالزلزال.غير أن الشركة لم تقطع التيار الكهربائي في وقت مبكر كما كان مقررا ولم تتضح بعد خطط تيبكو لبقية اليوم.ولم يتسن الاتصال بشركة تيبكو لانشغال خطوطها الهاتفية.ونفد مخزون بعض المتاجر من السلع المعلبة والمجهزة ويرجع هذا جزئيا الى الصعوبات في النقل والتوصيل وايضا الى اقبال السكان القلقين على شراء كميات كبيرة من السلع.في الوقت نفسه فانه لا توجد مؤشرات على ذعر في طوكيو اذ سارت خطوط القطارات الرئيسية وخرجت أعداد كبيرة من الموظفين لشراء الوجبات خلال استراحة الغداء.من تريل يو جونز

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل