المحتوى الرئيسى

رأي حرأصل الثورة صليب وهلال

03/14 02:16

نجحت ثورة ‮٥٢ ‬يناير في بث الروح التي كانت سائدة في المجتمع المصري قبل ثورة ‮٩١٩١ ‬وكادت تختفي بفعل عقود الظلام التي عشناها مؤخرا‮..  ‬كسرت الثورة حاجز الخوف بعد فترة‮  ‬قمع اختفت خلالها معاني المواطنة في المجتمع المصري‮.. ‬اعادت الثورة الكرامة للمواطن ومنحته المطالبة باعادة حقه الذي سلب منه‮.. ‬وعاد الي المسامع والاذهان عبارة يحيا الهلال مع الصليب‮.. ‬وشعارات اخري كثيرة منها‮  ‬يا بوليس قول لبلال أصل الثورة صليب وهلال‮.‬والقي الضوء هنا علي مظاهرات الأقباط الذين عانوا طوال هذه السنوات من التهميش والعزل السياسي في عصر كانت كل رموزه فاسدة من الرأس حتي القاع تحميهم امبراطورية‮  ‬اكثر فسادا علي رأسها حبيب العادلي ولم يكن للأقباط حق التظاهر سوي امام مقر الكاتدرائية بالعباسية وكان يلقي باعداد منهم في السجن بتهمة تكدير الأمن العام‮.. ‬لأول مرة يخرج الاقباط للشارع ومعهم بعض قياداتهم الدينية في عصر الحرية الذي اتاحته الثورة‮  ‬للتعبير عن‮  ‬غضبهم وتعرضهم للظلم والتعسف وكانت حادثة كنيسة اطفيح هي الشرارة وهي بالفعل حادث اجرامي لم يرض عنه اخوتنا المسلمين قبل الاقباط‮.. ‬وادانه الدكتور احمد الطيب شيخ الازهر في بيان واضح‮.‬

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل